Accessibility links

logo-print

مئات آلاف يحيون ذكرى وفاة الإمام الكاظم في بغداد


جانب من إحياء الذكرى

جانب من إحياء الذكرى

يحتشد منذ صباح الأربعاء مئات آلاف المسلمين الشيعة بينهم عراقيون وأجانب في بغداد لإحياء ذكرى وفاة الإمام موسى الكاظم، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وتسير حشود تضم الآلاف انطلاقا من جسر الأئمة في شمال بغداد خلف نعش رمزي مغطى بقماش أخضر باتجاه المرقد في الكاظمية، وتردد أناشيد خاصة بالمناسبة فيما يلطم البعض على صدورهم وسط أجواء من الحزن العميق.

وبدأت المراسم منذ الساعات الأولى من صباح الأربعاء، فيما يواصل أحد رجال الدين سرد قصة الإمام موسى الكاظم، نجل الإمام جعفر الصادق، وسابع الأئمة المعصومين لدى الشيعة الإثني عشرية.

وتغص شوارع الكاظمية بالمشاركين المتشحين بالسواد وبينهم أطفال ونساء أتوا من مناطق مختلفة في العراق سيرا على الأقدام.

وفرضت قوات الأمن إجراءات أمنية مشددة على الطرق الرئيسية المؤدية إلى مرقد الإمام.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع العميد سعد معن أن "قواتنا الأمنية من وزارتي الداخلية والدفاع وأجهزة أمنية أخرى، نفذت خطة أمنية بعدة مستويات لحماية الزوار".

وتعد ذكرى وفاة الإمام الكاظم بين المناسبات الأكثر حزنا لدى المسلمين الشيعة.

وشهدت مراسم إحياء ذكرى الإمام في السنوات الأخيرة حوادث أمنية واعتداءات على الزوار، إلا أن الخطة الأمنية التي فرضتها السلطات نجحت حتى الآن في منع ذلك.
XS
SM
MD
LG