Accessibility links

logo-print

إذاعة السلام.. منبر فرنسي لنازحي أربيل


إذاعة السلام

إذاعة السلام

انطلق الأحد بث إذاعة السلام الخاصة بشؤون النازحين بدعم من ثلاث منظمات فرنسية وتمويل من القنصلية الفرنسية في أربيل.

ويضم طاقم العاملين صحافيين وإعلاميين من مختلف المكونات التي نزحت إلى إقليم كردستان من الموصل وسهل نينوى جراء زحف تنظيم داعش.

وقال مدير الإذاعة في تصريح للصحافيين إن الإذاعة تقدم البرامج والأخبار المعنية بالنازحين بست لغات تصل إلى جميع المقيمين في المخيمات ضمن حدود محافظة أربيل.

وأوضح أن إذاعة السلام ستعمل على بناء التواصل بين النازحين والجهات المعنية عبر برامج خاصة بمشاكلهم، وستستضيف النازحين للحديث معهم عن قرب، فضلا عن أن لها شبكة مراسلين في المخيمات تنقل المعاناة اليومية للنازحين

وقال مونسنيور باسكال وهو أحد الممولين الفرنسيين للمشروع في لقاء مع "راديو سوا" إن الإذاعة ستبث الأخبار الخاصة بالنازحين وستعمل على إيصال صوتهم إلى الجميع.

وصرح القنصل الفرنسي في إقليم كردستان ألان كيب أن الحكومة الفرنسية مستمرة في دعم البرامج التي تنفذها المنظمات الفرنسية غير الحكومية إلى جانب تقديمها الدعم الإنساني والعسكري، متوقعا عودة النازحين إلى ديارهم في غضون الأشهر القليلة القادمة بعد تحرير مناطقهم من قبضة داعش.

التفاصيل في تقرير بدرخان حسن مراسل "راديو سوا" في كركوك:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG