Accessibility links

النجيفي يحذر من عواقب استمرار الخلافات السياسية


النجيفي في مركز بروكينغز للأبحاث في واشنطن

النجيفي في مركز بروكينغز للأبحاث في واشنطن

زيد بنيامين

حذر رئيس البرلمان العراقي أسامة النجيفي من أزمة أخرى في بلاده شبيهة بالأزمة السورية في حال استمر مسار العملية السياسة على ما هو عليه الآن، مؤكدا وجود إقصاء لبعض مكونات الشعب العراقي بسبب "الخوف من الماضي".

وقال النجيفي في كلمة بمركز بروكينغز للأبحاث في واشنطن، إن ثمة انتقائية في تطبيق الديمقراطية في العراق تؤدي إلى إقصاء مكونات معينة من العملية السياسية والجيش. واشار إلى أن هذه السياسة الانتقائية تولد شعورا بالإحباط لدى سكان عدد من المحافظات.


وتجنب النجيفي انتقاد رئيس الوزراء نوري المالكي مباشرة، إلا انه تحدث عن عدم تطبيق اتفاقية أربيل لتوزيع السلطة بعدالة في العراق و "التخبط في القرارات كما حصل بإعلان أربع محافظات جديدة".

وقال النجيفي إن تنظيم القاعدة والدولة الإسلامية في العراق والشام "وباء ينبغي اقتلاعه"، مؤكدا أن ذلك لا يعني أن مطالب متظاهري الأنبار لم تكن مشروعة.

وأضاف "أن القاعدة هزمت في العراق، ولكن حينما انتهت المعركة تم التعامل مع من قاتل القاعدة كخصوم".

وحذر النجيفي من تصدع العراق، وقال إن ذلك "سينعكس سلبا على مصالح الولايات المتحدة"، داعيا واشنطن لتقديم النصيحة "لتقريب وجهات النظر وتقديم الخبرة لتحقيق المصالحة الوطنية".

واشار إلى أن هناك شعورا بان العراق ترك في وقت لم يكن مستقرا و"دخلنا في حالة من عدم التوازن بين مراكز القوى".

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG