Accessibility links

الحكومة العراقية تقرر فتح المعابر الحدودية مع سورية


جانب من مخيم دوميز للاجئين السوريين في العراق

جانب من مخيم دوميز للاجئين السوريين في العراق

علاء حسن- بغداد

قررت الحكومة العراقية الخميس فتح المعابر الحدودية مع سورية لاستقبال اللاجئين الفارين من العنف في بلادهم، وأكدت وصول أكثر من 20 ألف لاجئ مع توقع زيادة أعدادهم.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية علي الدباغ لـ"راديو سوا" إن المعابر فتحت "لاستقبال الفئات العمرية التي تم تحديدها، وهناك أكثر من 20 ألف لاجئ في العراق وهذا العدد يتزايد، ومدة البقاء غير معلومة لأن الأوضاع في سورية تتطور بشكل سلبي".

وفيما أعلنت الحكومة في وقت سابق رفضها استقبال الشباب من اللاجئين السوريين، قال الدباغ إن بغداد تراجعت عن ذلك الموقف لأسباب إنسانية، وأردف قائلا "لا نستطيع رد الحالات الإنسانية، وراجعت الحكومة موقفها واتضح أنه من واجبنا فتح حدودنا، وفعلا دخلت آلاف الأسر منذ الأسبوع الماضي وحتى الآن".

من جانبه أشاد وكيل وزارة الهجرة والمهجرين سلام الخفاجي بقرار الحكومة السماح للشباب السوريين بالدخول إلى الأراضي العراقية، وقال إن "الخطوة تجمع العائلة بأكملها داخل المخيم، ويمنع ابتعاد أحد أفرادها، ومن الأفضل دخول الشباب مع أسرهم لكي لا يلجأ أحدهم لمسائل أخرى داخل سورية".

ومنذ اندلاع الأزمة السورية دخل الآلاف من اللاجئين السوريين إلى العراق وتمت إقامة مخيمات لهم في قضاء القائم بمحافظة الأنبار تحت إشراف وزارة الهجرة والمهجرين وبمساعدة منظمات دولية.
XS
SM
MD
LG