Accessibility links

مباحثات لتشكيل الحكومة وتوجه لتخفيض عدد الوزارات


البرلمان العراقي

البرلمان العراقي

بدأ التحالف الوطني العراقي الثلاثاء مباحثاته مع الكتل النيابية الأخرى حول تشكيل الحكومة الجديدة، وقال نواب ينتمون إلى التحالف إن هناك توجها لتخفيض عدد الوزارات إلى 20 حقيبة وزارية.

وقال عضو كتلة المواطن النائب فالح الساري إن المفاوضات حول تشكيل الحكومة بدأت بعد تشكيل التحالف لجنة سباعية مهمتها التفاوض بشأن توزيع الحقائب الوزارية.

وأضاف في تصريح لمراسل "راديو سوا" في بغداد علي قيس، إن الوزارات سيتم تقسيمها إلى ثلاثة أجزاء باعتبار أن هناك وزارات سيادية مهمة ووزارات خدمية قد تكون أقل أهمية ووزارات أخرى ساندة، حسب تعبيره.

وأوضح أن هناك تقريبا سبع وزارة أو ثمان تمثل التحالف، مشيرا إلى أن اللجنة اجتمعت الثلاثاء وبدأت في مفاتحة الكتل المشاركة في الحكومة.

من جهة أخرى، كشف الساري عن وجود توجه لدى رئيس الحكومة المكلف حيدر العبادي بتقليص عدد الوزارات في حال توافقت الكتل السياسية في هذا الإطار.

وأكد من جهة أخرى، أن عددا من أعضاء كتلة رئيس الحكومة السابق نوري المالكي ينتمون إلى أطراف سياسية مختلفة التوجه، لن يشاركوا في الحكومة المقبلة.

وجاء تشكيل لجنة التفاوض على الرغم من الطعن الذي تقدم به المالكي إلى المحكمة الاتحادية بشأن تكليف العبادي تشكيل الحكومة الجديدة.

وفي هذا السياق، توقع الخبير القانوني علي الرفيعي، أن يكون قرار المحكمة الدستورية مماثلا لقرارها في عام 2010.

يذكر أن قرار عام 2010 يؤكد أن الكتلة البرلمانية الأكثر عددا يعني إما "الكتلة التي تكونت بعد الانتخابات ومن خلال قائمة انتخابية واحدة حازت على أكثر عدد من المقاعد" أو "الكتلة التي تشكلت من قائمتين أو أكثر من القوائم الانتخابية التي دخلت الانتخابات ثم شكلت كتلة واحدة ذات كيان واحد في مجلس النواب".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علي قيس:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG