Accessibility links

ضربة عراقية تجهز على 'مسؤول الحرب' في داعش


قوات عراقية شرقي الموصل

قوات عراقية شرقي الموصل

أجهزت ضربة جوية نفذتها القوات العراقية في محيط مدينة الموصل على من يسمى مسؤول هيئة الحرب في تنظيم الدولة الإسلامية داعش، وذلك في إطار العمليات العسكرية لتحرير المدينة من قبضة التنظيم.

وقالت خلية الإعلام الحربي التابعة لوزارة الدفاع في صفحتها على فيسبوك إن "مهند حامد إبراهيم العكلات المكنى بأبي عائشة البيلاوي" قد قتل برفقة معاونيه في منطقة يارمجة.

ونقلت خلية الإعلام عن قائد عمليات "قادمون يا نينوى" الفريق عبد الأمير رشيد يارالله قوله إن قطاعات الفرقة الـ15 قتلت قياديا في التنظيم يدعى أبو حمزة الأنصاري، وهو جزائري الجنسية.

عقبات أمام تأمين الأحياء

ويأتي هذا فيما قالت القوات الخاصة العراقية إنها ما زالت تواجه صعوبات في تأمين الأحياء التي استعادتها من قبضة تنظيم داعش في الأجزاء الشرقية من الموصل.

ونقلت وكالة أسوشييتد برس عن قائد في الجهاز القول إن القضاء على شبكة دفاعات التنظيم "المعقدة" في المدينة يسير ببطء بسبب تواجد المدنيين، هو السبب ذاته الذي يصعب على القوات العراقية طلب ضربات جوية من التحالف الذي تقوده واشنطن.

وكانت القوات العراقية قد دخلت إلى الأجزاء الشرقية من الموصل الثلاثاء، ثم تقدمت داخل حدود المدينة لكنها لم تسيطر إلا على كيلومتر واحد، بينما ما تزال القوات على بعد 20 كيلو مترا من جنوب المدينة.

وفتحت القوات العراقية جبهة جديدة في شمال المدينة بهدف التضييق على داعش في آخر معقل يتحصن فيه بالعراق، واقتحمت قرى السادة وبعويزة على بعد أقل من كيلومتر من الموصل شمالا.

المصدر: الحرة/راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG