Accessibility links

قرصنة الموقع الإلكتروني الرسمي لنوري المالكي


احتجاجات ضد المالكي

احتجاجات ضد المالكي

تعرض الموقع الرسمي لرئيس الوزراء العراقي نوري المالكي إلى اختراق من قبل قراصنة نشروا على صفحته السبت رسالة تنتقده، في وقت يواجه منذ أسابيع مظاهرات تطالبه بالاستقالة.

وقامت المجموعة التي تطلق على نفسها بالانكليزية اسم "تيم هاكرز كويت" أي فريق قراصنة الكويت بوصف النظام العراقي ب "نظام الطغاة" في رسالتها القصيرة الموجهة مباشرة إلى المالكي.

وحذرت الرسالة المكتوبة باللهجة الخليجية بأن المالكي سيواجه نفس مصير الرئيس السوري بشار الأسد.

وجاء في الرسالة المرفقة بصورة امرأتين تنتحبان "هل تريد أن تكون بشار الأسد في غفلة يا الهالكي؟ (...) بشار الأسد انتهى والنصر قريب بإذن الله".

وختمت الرسالة بالقول "الله يكون في عونكم يا أهل العراق على نظام الطغاة" ووقعت باختصار بكلمة الكويت.

وبحسب الرسالة، فهي ثاني مرة يتم اختراق موقع المالكي الذي توقف لعدة أيام الأسبوع الماضي، بدعوى خضوعه إلى الصيانة.

وأكد مسؤولون في الحكومة العراقية أن "الكوادر الفنية تجري عمليات صيانة لما جرى".

وتأتي عملية القرصنة هذه وسط أزمة سياسية تعصف في البلاد التي تشهد تظاهرات واعتصامات للأسبوع السادس على التوالي في العديد من المحافظات احتجاجا على سياسة رئيس الوزراء.
XS
SM
MD
LG