Accessibility links

logo-print

الشابندر: الخارجية العراقية ضعيفة حيال دول خليجية


الباحث غالب الشابندر خلال حديثه لقناة الحرة

الباحث غالب الشابندر خلال حديثه لقناة الحرة

انتقد الكاتب والباحث العراقي غالب الشابندر الأربعاء قيام القنصلية السعودية بزيارة محكومين سعوديين في السجون العراقية، واصفا الخطوة بأنها "غير قانونية".
وأضاف الشابندر في حديث لقناة "الحرة - عراق" أن العرف الدبلوماسي يفرض على القنصلية السعودية أخذ الإذن من وزارة الخارجية العراقية، وشكك في إمكانية قيام وفد من السفارة العراقية بزيارة عراقيين مسجونين في سجون السعودية.

وكانت وزارة العدل العراقية قد علقت على زيارة وفد من القنصلية السعودية للمحكومين السعوديين بأنها تندرج ضمن القانون الدولي والاتفاقيات التي وقع العراق عليها.

ورأى الشابندر أن "الخلل البنيوي في هذه القضية لا يعود إلى تصرفات القنصلية السعودية، إنما يعود إلى وزارة الخارجية العراقية لأنها ضعيفة وهشة".

وأوضح الشابندر أن موقف وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري تجاه ثلاث دول هي السعودية والكويت وقطر، " أجده متحفظا من محاكمة مواقفهم التي تتعارض مع الدستور والقيم والأعراف الدولية".

وقال الشابندر إن "العراق ممثلا برئيس الوزراء حيدر العبادي يسعى لأن يكون محايدا، ولكن المجتمع العراقي والساحة السياسية العراقية هي عبارة عن أجندة خارجية قبل أن تكون حكومة عراقية نافذة".

وأكد الشابندر أن الساحة العراقية منقسمة في ولاءاتها وأن عدم الحياد "لا يتعلق بمن هو مرتبط بإيران فقط، فهناك من يرتبط بالسعودية ويؤيد السعودية، وهنا عدم الحيادية متوزعة على شقوق متعددة وليست عدم حيادية باتجاه واحد".

شاهد المقابلة كاملة على قناة "الحرة عراق":

المصدر: الحرة عراق

XS
SM
MD
LG