Accessibility links

logo-print

داعش يفرض سيطرته على مناطق جنوب سامراء


مخلفات تفجير سابق في العراق

مخلفات تفجير سابق في العراق

فرض تنظيم الدولة الإسلامية داعش سيطرته على منطقتي مكيشيفة والعباسية جنوب قضاء سامراء الأربعاء، بعد معارك عنيفة مع القوات العراقية والميليشيات الموالية لها.

وأفادت مصادر أمنية بأن التنظيم المتشدد بدأ هجومه على المنطقة، حيث ترابط قوات عراقية وعناصر من الحشد الشعبي (ميليشيا)، بقصف بقذائف الهاون وتفجير ناقلة نفط ملغومة يقودها انتحاري.

وأدى الهجوم الانتحاري الذي استهدف مقرا عسكريا، إلى مقتل 10 من عناصر الحشد الشعبي، وإصابة 18 شخصا بجروح.

وأفاد قائممقام سامراء محمود خلف، بأن المسلحين "يصولون ويجولون" في مكيشيفة والعباسية في الوقت الراهن.

استهداف المجمع الحكومي في الرمادي

وفي الأنبار، تعرض المجمع الحكومي وسط مدينة الرمادي إلى هجوم من قبل عناصر تنظيم داعش، إلا أن قوات الأمن صدت الهجوم.

وقال رافع عبد الكريم الفهداوي، أحد شيوخ العشائر التي تقاتل داعش، أن قوات الأمن المرابطة في المجمع، ألحقت خسائر كبيرة في صفوف المهاجمين.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" من بغداد رنا العزاوي:

المصدر: راديو سوا.

XS
SM
MD
LG