Accessibility links

الدفاع العراقية: واشنطن لم تطلب سحب الحشد الشعبي من الأنبار


عناصر من الحشد الشعبي

عناصر من الحشد الشعبي

نفى المتحدث باسم وزارة الدفاع العراقية العميد يحيى الزبيدي وجود طلب أميركي بتجميد نشاط الحشد الشعبي الذي يقاتل مع الجيش وأبناء العشائر تنظيم الدولة الإسلامية داعش في الأنبار.

وأوضح الزبيدي في تصريح لـ "راديو سوا"، أن قوات التحالف مستمرة في التنسيق مع القوات العراقية من خلال قيادة العمليات المشتركة، في حين أن العمليات القتالية تقودها القوات العراقية مع قوات الحشد الشعبي وأبناء العشائر.

وأكدت قوات الحشد الشعبي مواصلتها القتال في الأنبار. وقال كريم النوري، القيادي في منظمة بدر التي تقاتل مع القوات العراقية، أن قوات الحشد تخوض معارك متواصلة ضد داعش.

وفي سياق متصل، أشار الخبير الأمني أحمد الشريفي، إلى أن خلافات سياسية محلية وإقليمية اسهمت في تباطؤ عملية استعادة الأنبار.

وأضاف في تصريح لـ "راديو سوا"، أن هناك خلافا بشأن طبيعة تكوين قوة الاقتحام، التي يفضل بعض السياسيين أن تكون من العشائر، حسب قوله. وأوضح أن الخلافات تتركز أيضا بشأن من يقود هذه القوة، وفي ما إذا بقيت تحت إدارة كيانات سياسية أم من قبل أشخاص مستقلين عن هذه الكيانات.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد إسماعيل رمضان:


المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG