Accessibility links

logo-print

داعش يعدم 100 في البغدادي ويحرق جثث بعض ضحاياه


سيارت تابعة للجيش العراقي في إحدى مناطق محافظة الأنبار

سيارت تابعة للجيش العراقي في إحدى مناطق محافظة الأنبار

أعدم تنظيم الدولة الإسلامية داعش نحو 100 شخص في ناحية البغدادي غرب العراق، معظمهم من عشيرة البو عبيد.

وقال فالح العيساوي نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار، حيث تقع البغدادي، إن 27 من القتلى هم عناصر أجهزة الأمن، مشيرا في اتصال مع "راديو سوا" إلى أن التنظيم المتشدد أضرم النار في جثث أفراد قوات الأمن بعد قتلهم.

وأضاف العيساوي، أن داعش يستهدف كل من يحمل لقب العبيدي، أي من عشيرة البو عبيد.

ولا تزال قرابة 1200 عائلة تعاني حصارا فرضه التنظيم على المجمع السكني في الناحية التي سيطر عليها الأسبوع الماضي، في ظل تهديدات عناصر التنظيم بقتل كل من في المجمع.

ونفى جبار العبيدي آمر فوج الطوارئ في البغدادي، أنباء أفادت بوصول قوة من الشرطة الاتحادية إلى الناحية. وقال إن المنطقة أصبحت منكوبة ولم تحصل على مساعدات عسكرية أو تعزيزات.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد رنا العزاوي:

المصدر: راديو سوا/ قناة الحرة

XS
SM
MD
LG