Accessibility links

العبادي: نخوض حربا شاملة ضد المجموعات المتشددة في المنطقة


حيدر العبادي

حيدر العبادي

قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن بلاده تخوض حربا مع "ارهابيين" يهددون المنطقة ويريدون شق صفوف المسلمين، وذلك عقب محادثات أجراها في طهران الثلاثاء.

وأضاف بعد لقاءه الرئيس الإيراني حسن روحاني ونائبه اسحاق جهانغيري، أن بلاده تخوض حربا شاملة ضد المجموعات المتشددة في المنطقة، في إشارة إلى تنظيم الدولة الإسلامية داعش وتنظيمات متشددة أخرى كجبهة النصرة.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن العبادي الذي وصل طهران الاثنين، إن تلك المجموعات "الإرهابية" تحاول خلف الفتنة بين السنة والشيعة.

العبادي في طهران (2:46 بتوقيت غرينتش)

وصل رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مساء الاثنين إلى طهران في زيارة هي الأولى له إلى إيران منذ توليه مهامه قبل أكثر من شهر وتهدف لإجراء مباحثات مع المسؤولين الإيرانيين حول كيفية التصدي لتنظيم داعش.

وقال التلفزيون العراقي الحكومي إن العبادي وصل قبيل منتصف ليل الاثنين الثلاثاء إلى طهران حيث سيلتقي مسؤولين إيرانيين، بينهم الرئيس حسن روحاني.

ويزور العبادي إيران على رأس وفد وزاري، بحسب ما أوضح مكتبه في بيان الاثنين.

وقال البيان إن الزيارة ستستغرق يوما واحدا وتندرج في إطار مساعي العبادي "لتوحيد جهود المنطقة والعالم بمساعدة العراق في حربه ضد تنظيم داعش الإرهابي"، الذي يسيطر على مساحات واسعة في سورية والعراق.

ويشن تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة منذ أسابيع غارات جوية ضد التنظيم، في حين بقيت إيران خارج هذا التحالف.

ونشرت طهران قوات على حدودها الجنوبية باتجاه إقليم كردستان، بينما تفيد تقارير بأن إيران تضطلع بدور رئيسي في تدريب وتوجيه بعض الميليشيات العراقية التي تقاتل إلى جانب القوات العراقية ضد التنظيم.

وسبق للعبادي أن كرر رفضه وجود أي قوات أجنبية على الأراضي العراقية للمشاركة في القتال ضد التنظيم الذي شن هجوما كاسحا في حزيران/يونيو الماضي، أدى إلى سيطرته على الموصل، ومناطق عدة في محافظتي صلاح الدين وديالى.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG