Accessibility links

فرنسا تسلح البيشمركة والاتحاد الأوروبي يعقد اجتماعا طارئا


عناصر في قوات البيشمركة في كركوك- أرشيف

عناصر في قوات البيشمركة في كركوك- أرشيف

أعلنت فرنسا الأربعاء أنها ستنقل أسلحة إلى كردستان لمساعدة قوات البيشمركة الكردية في حربها ضد الدولة الإسلامية (داعش)، وذلك فيما سيعقد الاتحاد الأوروبي اجتماعا طارئا لبحث التطورات في العراق.

وقالت الرئاسة الفرنسية في بيان أصدرته إن الرئيس فرانسوا هولاند أصدر أمرا بمد الأكراد بالسلاح على وجه السرعة، بعد أن اتفق مع القيادة الكردية في إقليم كردستان في هذا الصدد.

وأوضحت الرئاسة أن باريس اتخذت الإجراءات اللازمة منذ أيام لدعم قدرة القوات الكردية على محاربة داعش، مشيرة إلى محادثات أجراها هولاند الخميس الماضي مع رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني.

وعلى الصعيد الأنساني، أفادت الحكومة الفرنسية أإن الشحنات الأولى من المساعدات الإنسانية وصلت في الأيام الأخيرة أنها وستتواصل، مشيرا إلى أن الوضع الكارثي لسكان منطقة كردستان، يتطلب مواصلة توسيع تعبئة الأسرة الدولية.

الاتحاد الأوروبي يعقد اجتماعا طارئا

في سياق متصل، أعلن الاتحاد الأوروبي الأربعاء أن وزراء خارجية الدول الأعضاء سيعقدون اجتماعا استثنائيا لبحث الوضع في العراق.

وقال متحدث باسم مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد، إن كاثرين آشتون مستعدة لجمع وزراء الخارجية الأوروبيين هذا الأسبوع لبحث القضية.

وكانت فرنسا وإيطاليا قد دعتا منذ عدة أيام إلى عقد اجتماع طارئ لدرس طلب تزويد أكراد العراق بالأسلحة لمساعدتهم في صد تقدم داعش.

وعقد سفراء دول الاتحاد الأوروبي اجتماعا الثلاثاء لتنسيق تحركاتهم في كل من العراق وأوكرانيا وقطاع غزة. واتفق المجتمعون على تعزيز التنسيق الإنساني بشكل عاجل وإيصال المساعدات للنازحين في العراق والسماح للدول الأعضاء الراغبة في تسليم أسلحة للمقاتلين الأكراد بالقيام بذلك.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG