Accessibility links

logo-print

رويترز: داعش يستخدم المدنيين لإبطاء القوات العراقية


نازحون من الفلوجة

نازحون من الفلوجة

أفادت وكالة رويترز عن "مسؤولين" الثلاثاء إن نحو 40 ألفا من سكان الفلوجة معقل تنظيم الدولة الإسلامية داعش المحاصر في الأنبار فروا في الأسابيع الثلاثة الأخيرة، لكن عددا مماثلا منهم لا يزال محاصرا في المدينة.

ونقلت الوكالة عن مسؤولين في محافظة الأنبار أن داعش يحكم سيطرته على تحركات المدنيين في الفلوجة، حيث تقدر الأمم المتحدة ومسؤول محلي أن هناك 40 ألف مدني عالقين من دون ما يكفي من الغذاء أو الماء.

واستخدم التنظيم المتشدد السكان دروعا بشرية لإبطاء تقدم القوات وإحباط حملة القصف الجوي التي تساندها.

وبحلول ظهر الثلاثاء كان أقل من ألف شخص فروا من الفلوجة، حسب ما قالت جماعة إغاثة نرويجية، عبر طريق في الجنوب الغربي أمنه الجيش الأحد عند تقاطع السلام في انخفاض عن أربعة آلاف و3300 في كل من اليومين السابقين.

وقال المجلس النرويجي للاجئين الذي يقدم مساعدات للفارين من الفلوجة في مخيمات قريبة، إن معظم من نزحوا يوم الثلاثاء جاءوا من على مشارف المدينة.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG