Accessibility links

43 قتيلا وجريحا حصيلة تفجير فندقين ببغداد


سيارة محترقة في موقع انفجار في بغداد-أرشيف

سيارة محترقة في موقع انفجار في بغداد-أرشيف

أعلنت مصار طبية وأمنية عراقية، الجمعة ارتفاع عدد ضحايا قتلى التفجيرات التي استهدفت الخميس فنادق فخمة ببغداد إلى 12 قتيلا و31 جريحا، بينهم عدد من نزلاء تلك الفنادق وقوات أمنية.

وقال مصدر في الشرطة العراقية، إن سيارة ملغومة كانت مركونة داخل فندق بابل في منطقة الكرادة وسط بغداد، انفجرت مخلفة عشرات القتلى والجرحى.

ولم تتجاوز الحصيلة التي أعلنت الخميس خمسة قتلى.

وهز انفجاران قبل منتصف ليلة الجمعة بالتوقيت المحلي موقعين تابعين لفندقين كبيرين في المدينة.

وأكد شهود عيان أن السيارتين انفجرتا بالتعاقب، بفاصل زمني لا يتعدى دقيقة واحدة، وأسفر الانفجاران عن احتراق عدد من السيارات، وأضرار مادية كبيرة.

تحديث (11:7 تغ)

لقي 10 عراقيين مصرعهم الخميس في انفجار سيارتين ملغومتين قرب فندقين في بغداد، حسبما ذكرت مصادر أمنية وطبية.

ودوت الانفجارات قبيل منتصف الليل بالتوقيت المحلي وسمعت في كل أنحاء وسط العاصمة العراقية. وأسفرت أيضا عن إصابة 30 شخصا على الأقل.

وانفجرت السيارة الأولى قرب فندق بابل الذي يشرف على نهر دجلة وتم تجديده أخيرا، فيما انفجرت السيارة الثانية بعد بضع دقائق على مسافة غير بعيدة من فندق شيراتون وناد يكتظ عادة بالرواد مساء الخميس.

وفي شباط/فبراير الماضي، رفعت الحكومة العراقية بطلب من رئيس الوزراء حيدر العبادي حظر التجول المطبق منذ سنوات في بغداد.

ووضع رفع الحظر حدا للقيود المفروضة على تحركات السكان بهدف التقليل من أعمال العنف الدامي في بغداد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG