Accessibility links

logo-print

السلطات العراقية تعدم أربعة من عناصر القاعدة


تنظيم القاعدة أعلن عن مسؤوليته عن العديد من التفجيرات في العراق

تنظيم القاعدة أعلن عن مسؤوليته عن العديد من التفجيرات في العراق

نفذت وزارة العدل العراقية الاثنين حكم الإعدام بأربعة من رموز تنظيم القاعدة بينهم "والي بغداد" في ما يسمى ب"دولة العراق الإسلامية"، التي أعلنت مسؤوليتها عن العديد من التفجيرات التي عرفها العراق.

ونقل بيان عن مصدر في الوزارة أن "دائرة الإصلاح العراقية نفذت، القصاص العادل بحق أربعة من المدانين بالجرائم الإرهابية من رموز تنظيم القاعدة وما يسمى بدولة العراق الإسلامية وهم مناف الراوي الذي يشغل منصب والي بغداد في التنظيم ومحمد نوري مطر، وإبراهيم عبد القادر علي، ومحمد جابر توفيق".

وأضاف المصدر أن المتهمين أعدموا لقيادتهم مجموعات مسلحة "خططت ونفذت عددا كبيرا من الأعمال الإجرامية بحق الشعب العراقي في عدد من المحافظات"، بينها تفجيرات متسلسلة في محافظتي بغداد والأنبار، إضافة إلى قيامهم بعمليات سطو مسلح على عدد من المحال.

وأشار إلى أن القضاء العراقي أصدر قراره بشأن الأعمال التي ارتكبتها هذه المجموعة وفقا للمادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب، مؤكدا "ورود المرسوم الجمهوري بتنفيذ عقوبة الإعدام بحقهم".

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن السلطات العراقية قد اعتقلت الراوي في منزل في حي حطين غرب بغداد، وهو المشرف المباشر على جميع التفجيرات الدامية التي وقعت في بغداد منذ أغسطس/آب 2009 واستهدفت أربع وزارات ومحاكم ودوائر حكومية رسمية مهمة.
XS
SM
MD
LG