Accessibility links

logo-print

الحكومة تدافع عن قرار إقالة محافظ البنك المركزي


بغداد-احمد جواد

قال نائب محافظ البنك المركزي مظهر محمد صالح إن قرار الحكومة إقالة المحافظ سنان الشبيبي وتعيين مدير الرقابة المالية بديلا مؤقتا عنه هي قرارات طبيعية، شرط أن تكون دوافعها حسنة، وأكد أن التغييرات التي أقرها مجلس الوزراء خلال جلسة الثلاثاء لم تطله.

وحول تعارض تشكيل لجنة تضم في عضويتها ممثلين عن وزارات المالية والداخلية والتجارة مع مبدأ استقلالية البنك باعتباره هيئة مستقلة، قال نائب محافظ البنك المركزي
"لا نعتبره تدخلا في عمل البنك، فلا أحد يتدخل في عمل البنك الذي له قانون خاص به، هذه اللجان رقابية وليست إجرائية، ما دامت هناك حسن نية وخدمة المصلحة العامة فنحن مع هذه القرارات بشرط أن لا تكون هناك نوايا مبيتة".

وأرجع صالح في حديث لـ"راديو سوا" أسباب حدوث تباين في أسعار صرف الدينار مقابل العملات الأجنبية خلال الأشهر الماضية إلى الانسحاب الأميركي من العراق، ومشاكل الدول الإقليمية وتمويل التجارة معها، بالإضافة إلى حجم الإنفاق العامو المشاريع التي تنفذها المحافظات.

ولفت صالح إلى أن محافظ البنك المركزي السابق سنان الشبيبي لم يعد إلى العراق بعد انتهاء المؤتمر الدولي في العاصمة اليابانية طوكيو.

وكانت الحكومة قد قررت تكليف مدير الرقابة المالية بإدارة البنك المركزي بشكل مؤقت لحين الانتهاء من التحقيقات بشأن المزادات التي كان يجريها البنك لبيع الدولار.
XS
SM
MD
LG