Accessibility links

logo-print

القوات الكردية تصد هجوما لداعش في منطقة زمار


عناصر من قوات البشمركة الكردية

عناصر من قوات البشمركة الكردية

صدت قوات البشمركة الكردية الأربعاء هجوما شنه مسلحو تنظيم الدولة الإسلامية داعش استهدف قرى في ناحية زمار بمحافظة نينوى شمالي العراق بهدف السيطرة على سد الموصل.

وقال مسؤول إعلام الاتحاد الوطني الكردستاني في نينوى غياث سورجي لراديو سوا إن البشمركة تمكنوا من صد الهجوم وأوقعوا خسائر كبيرة في صفوف مسلحي داعش. وأوضح أن 43 مسلحا من داعش قتلوا خلال الاشتباكات.

وأضاف سورجي أن غارات لقوات التحالف الدولي في المنطقة عززت قدرة البشمركة على صد الهجوم.

تحديث (20:22 تغ)

تواصلت الاشتباكات بين الجيش العراقي وعناصر تنظيم الدولة الإسلامية داعش في صلاح الدين، التي يحاول عناصر التنظيم التقدم في بعض مناطقها.

وصدت قوات الجيش والشرطة هجمات جديدة من قبل مسلحي داعش، أعقبها هدوء نسبي في قضاء بلد، بحسب ما أكد قائممقام القضاء عامر عبد الهادي في تصريح لـ"راديو سوا".

وأضاف عبد الهادي، أن تعزيزات عسكرية انتشرت على الشارع العام في ناحية الاسحاقي وفي قضاء بلد، عقب تلك الهجمات، لكنه أشار إلى لجوء عناصر داعش لقنص المارة.

في السياق ذاته، أفاد مصدر طبي في مستشفى سامراء، بأن 17 مدنياً بينهم ثلاث نساء، أصيبوا برصاص قناصين تابعين لتنظيم داعش جنوب تكريت استهدف سياراتهم المدنية أثناء مرورهم بالطريق الرابط بين قضائي بلد وسامراء.

المزيد من التفاصيل في تقرير رنا العزاوي:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG