Accessibility links

logo-print

الأنبار.. خلية أزمة لإغاثة نازحي الصقلاوية والفلوجة


عراقيون فروا من الرمادي في أحد مخيمات النازحين في محافظة الأنبار

عراقيون فروا من الرمادي في أحد مخيمات النازحين في محافظة الأنبار

شكلت الحكومة المحلية في الأنبار، خلية أزمة لتأمين إغاثة النازحين في ناحية الصقلاوية وقضاء الفلوجة والمناطق المحيطة به.

وقال معاون المحافظ للشؤون الإدارية فهد مشعان في تصريح لـ"راديو سوا"، إن الخلية ستعمل على وضع خطط لإيواء وإغاثة الأسر الفارة من المناطق المضطربة، مشيرا إلى استكمال الاستعدادات لاستقبال النازحين في مخيمات في ناحية العامرية وقضاء الخالدية والمدينة السياحية في الحبانية وجسر بزيبز.

ويأتي هذا بالتزامن مع انطلاق عملية عسكرية واسعة النطاق لاستعادة مناطق ومدن الأنبار من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

ووفرت القوات العراقية التي تحاصر الفلوجة تمهيدا لاقتحامها، معابر لخروج الأهالي من المدينة.

وقال رئيس مجلس إسناد الفلوجة عبد الرحمن النمراوي لـ"راديو سوا"، إن السلطات ستعمل على فتح معابر أخرى من منطقتي الفلاحات والستر، فضلا عن تأمين طرق الخروج بإزالة العبوات الناسفة.

وقال النمراوي إن "العدو (داعش) انكسر واتخذ المدنيين دروعا بشرية".

استمع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG