Accessibility links

استطلاع: تراجع شعبية العبادي وتزايد الاستياء من الفساد


رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي

أظهر استطلاع للرأي أجرته مؤسسسة غالوب، ومقرها الرئيسي في واشنطن، تراجع شعبية رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بسبب استشراء الفساد في المؤسسات الحكومية وسوء الخدمات العامة.

ويشير الاستطلاع إلى أن شعبية العبادي تراجعت من 72 في المئة في الفترة التي تولى فيها رئاسة الحكومة، إلى 47 في المئة في نهاية العام الماضي.

وحسب غالوب، يأتي تراجع العبادي بسبب الموقف الشعبي من قضايا الفساد، رغم الإنجازات العسكرية التي حققها العراقيون باستعادة نحو 40 في المئة من المناطق المأهولة بالسكان، من تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وأظهر الاستطلاع أيضا تزايد الاستياء الشعبي من تفاقم حالات الفساد المالي والإداري وسوء الخدمات العامة، إذ ارتفعت نسبة من يعتقدون أن الفساد منتشر في المؤسسات الحكومية إلى 75 في المئة، بعد أن كانت 67 في المئة في العام الماضي.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في واشنطن زيد بنيامين:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG