Accessibility links

الجيش العراقي يشن هجوما لاستعادة البغدادي


مدرعات تابعة للجيش العراقي

مدرعات تابعة للجيش العراقي

أعلن جنرال أميركي الاثنين أن نحو 800 جندي عراقي يشنون هجوما لاستعادة بلدة البغدادي من تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وقال الجنرال جيمس تيري قائد التحالف الدولي ضد داعش "أنا شبه متأكد من أن العراقيين سيستعيدون" البغدادي.

وأوضح في اجتماع لمسؤولين عسكريين كبار ودبلوماسيين في قاعدة عريفجان الأميركية بصحراء الكويت أن العملية التي سميت "ثأر الأسد" يشارك فيها أكثر من 800 جندي عراقي مدعومين بعشائر سنية.

وأكد الجنرال تيري، ومقره الكويت، أنه تم "كبح" تقدم المتشددين في أنحاء العراق وما عادوا يشنون "هجمات مضادة واسعة النطاق" كما كان الأمر سابقا. وأشاد بجهود الجيش العراقي الذي "تتطور قدرته".

ولفت إلى أن التحالف شن في الأيام الأخيرة عشر ضربات جوية "محددة الهدف" لدعم الجهود العراقية على الأرض.

وأوضح أيضا أنه في شمال العراق، تمكنت القوات الكردية من إحباط محاولة للمسلحين للسيطرة على مدينة كيشكي الاستراتيجية الواقعة على الطريق التي تربط بين الموصل وشمال شرق سورية. وتحدث عن مقتل 127 مسلحا في المعارك.

وسيطر مقاتلو الدولة الإسلامية قبل عشرة أيام على بلدة البغدادي في غرب بغداد والقريبة من قاعدة الأسد الجوية التي ينتشر فيها 300 مستشار عسكري أميركي مكلفين بتدريب القوات العراقية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" من بغداد علي قيس:

المصدر: وكالات/راديو سوا

XS
SM
MD
LG