Accessibility links

logo-print

مقتل 39 عنصرا من داعش في الأنبار غرب العراق


قوات عراقية قرب الفلوجة -أرشيف

قوات عراقية قرب الفلوجة -أرشيف

قتل 39 عنصرا من تنظيم الدولة الإسلامية داعش السبت خلال عمليات عسكرية نفذتها القوات العراقية في محافظة الأنبار غربي العراق.

وأوضحت قيادة "عمليات بغداد" أن قواتها قتلت 22 عنصرا بينهم انتحاريان يرتديان حزامين ناسفين في منطقة ألبو شجل، ودمرت سيارتين مفخختين وأربعة مواقع قتالية وعالجت 18 منزلا مفخخا.

وخلال عمليات تمشيط ضبت القوات العراقية مخزنا للتنظيم يحوى 92 عبوة ناسفة، وقتلت 17 عنصرا في قطاع الكرمة ـ ناظم التقسيم في الأنبار.

وقصف طيران الجيش العراقي منطقة "ألبو شجل" ودمر أربعة مواقع لداعش، بينما نفذ طيران التحالف الدولي ضربة جوية دمرت سيارة مزودة برشاش أحادي وقتل من فيها.

وقصف طيران القوة الجوية، بناء على معلومات استخباراتية، موقعا لداعش في جزيرة غرب سامراء في محافظة صلاح الدين شمالي العراق أسفرت عن تدميره بالكامل، فضلا عن تدمير سيارة نقل تحمل عتادا للتنظيم وقتل من فيها. ودمرت طائرة بدون طيار تابعة للجيش موقعا لداعش في جزيرة غرب سامراء.

وقال رئيس مجلس قضاء الخالدية علي داود إن تردي الأحوال الجوية أعاق تقدم القوات الأمنية لاستكمال استعادة المناطق التي تقع تحت سيطرة داعش في جزيرة الخالدية شرقي الرمادي.

تحديث: 18:44 تغ

ذكرت خلية الإعلام الحربي بقيادة العمليات المشتركة العراقية السبت أن سيارة ملغومة انفجرت داخل ورشة لتفخيخ السيارات في منطقة الحي الصناعي بمدينة الفلوجة بالأنبار. وأسفر الحادث عن مقتل 32 عنصرا من تنظيم الدولة الاسلامية "داعش".

وتمكنت قوات الجيش العراقي بدعم من طيران التحالف الدولي من صد هجوم لداعش على مقر الفرقة الـ 10 التابعة للجيش في منطقة الثرثار شمالي الرمادي بمحافظة الأنبار غربي العراق.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط نقلا عن قائد عمليات الأنبار اللواء إسماعيل المحلاويفي أنه جرى تدمير ثلاث سيارات ملغومة يقودها انتحاريون، مشيرا إلى أن قوات الجيش دمرت سيارتين محملتين بالعتاد.

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط

XS
SM
MD
LG