Accessibility links

بالفيديو- رئيس إيران: الخيل والليل والبيداء تعرفني


الرئيس الإيراني حسن روحاني متحدثا إلى جمهور عربي في الأهواز

الرئيس الإيراني حسن روحاني متحدثا إلى جمهور عربي في الأهواز

لجأ الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى الشاعر العربي الشهير أبو الطيب المتنبي للتقرب من الأقلية العربية في البلاد، وقال في خطاب باللغة العربية الفصحى أمام جمع من العرب الإيرانيين في مدينة الأهواز إنهم ينطبق عليهم بيت المتنبي الشهير "الخيل والليل والبيداء تعرفني، والسيف والرمح والقرطاس والقلم"، إذ يجمعون بين البسالة في الدفاع عن إيران والتاريخ الأدبي العريق.

ومعروف عن روحاني أنه يجيد العربية والإنكليزية والفرنسية والألمانية والروسية إضافة إلى الفارسية. وكان يتحدث في مدينة الأهواز وهي مركز محافظة خوزستان، التي تقطنها أغلبية عربية.

شاهد خطاب روحاني في الأهواز:


وأشاد روحاني بالأهوازيين، وقال إنهم ذوو تاريخ عريق وإن بلادهم كانت معبرا للمذهب الشيعي إلى إيران، مشيرا إلى شعراء عرب مشهورين ذوي أصول أهوازية مثل أبو نواس ودعبل الخزاعي وعلي بن مهزيار الأهوازي.

وأضاف مخاطبا الجمع "سوف يشهد التاريخ على جدارتكم في الحرب والأدب، ولأنكم كذلك ستتغلبون على المشاكل التي طرأت عليكم، سواء المشاكل المناخية التي استفحلت مؤخرا أو غيرها".

وفي إشارة للانتقادات التي توجه لإيران بالتمييز ضد الأقليات، قال روحاني "كونوا على ثقة أننا في الحكومة الجديدة يهمنا ما يهمكم.. وكل ما يتعلق بالقوميات الكريمة في إيران". وطالب الحضور بـ"الصبر والحكمة" من أجل الوصول إلى "حلول إنسانية وحضارية".

وأثار خطاب روحاني ترحيب بعض المعلقين وانتقاد بعضهم الآخر.

وعلق محمد صفا على الفيديو المنشور على موقع يوتيوب بالتشكيك بأن يكون المستمعون الذين يرحبون بروحاني عربا، وقال إنهم فرس وإن ألبس بعضهم "غترة وعقالا".

وخاطب مستخدم سمى نفسه عبدالسلام الأهوازي روحاني بالقول "لا أهلا و لا سهلا بك في الأحواز العربية". ويطلق الكثيرون من العرب لفظة (الأحواز) على الإقليم، حيث حكمت إمارة عربية حتى عام 1925.

أما المستخدم عيسى علي فقال "لنكن منصفين يا إخواني ونضع الطائفية على الرف قليلا، هاتوا لي حاكما عربيا وقف يخاطب شعبه وبني جلدته وقوميته بهذا الأدب والتواضع".

المغرد عبدالرحمن عياش لفت النظر إلى إشادة روحاني بالأهواز كبوابة للتشيع، مشيرا إلى أن الإعلام الإيراني حرف قول الرئيس:

الصحافي نجاح محمد علي غرد عن أنباء تفيد بتعرض سيارة روحاني للرشق بالحجارة في الأهواز:

ونشر هذا الناشط الأهوازي تغريدة مصورة لفعالية ضد البطالة ترافقت مع زيارة روحاني:

وغرد مرة أخرى:

أما الداعية الكويتي طارق سويدان فغرد مطالبا بـ"حصة الشعب الأهوازي" من ثروات بلاده:


وكان الحديث عن "اضطهاد الأقليات" في إيران هو محور النقاش بين هذين المغردين:
XS
SM
MD
LG