Accessibility links

لاريجاني: على القوى العالمية وإيران السعي لبناء الثقة


علي لاريجاني

علي لاريجاني

قال رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني يوم الأربعاء إنه على إيران والقوى العالمية بناء الثقة خلال المحادثات التي تجري الأسبوع القادم بشأن برنامج طهران النووي.

ورفض لاريجاني الذي قاد المفاوضات النووية فيما سبق أن يكشف عما إذا كانت إيران ستقدم أي تنازلات خلال المحادثات التي تجري في 15 و16 أكتوبر/تشرين الأول في جنيف، قائلا إن الأمور "تتصل في معظمها ببناء الثقة أكثر من الأخذ والعطاء التجاري."

وأضاف في مؤتمر صحافي في جنيف أن "المفاوضات حقيقة فرصة في حال ما كانت جميع الأطراف مستعدة لاستغلال هذه الفرصة."

وتابع قائلا "أنظر بإيجابية للمفاوضات المقبلة... عدد من الدول التي كانت حتى الآونة الأخيرة تستخدم العقوبات وتوجه تهديدات لبلادنا اختارت الآن اللجوء لحل سياسي للقضية كلها. هذا التغيير في حد ذاته إيجابي."

وأضاف أنه "إذا تحركت الإرادة الجماعية وفضلت الحل السياسي على غيره فإن التوصل لحل للمشكلة برمتها لن يكون مهمة صعبة."

وأجاب على سؤال بشأن ما تطلبه طهران من أجل تطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة التي قطعت في أعقاب الثورة الإسلامية عام 1979، بابتسامة عريضة قائلا "يجب ألا تخرب المفاوضات"، على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG