Accessibility links

إيران تتخلص من مخزون اليورانيوم المخصب بنسبة 20 في المئة


جانب من المفاوضات بين إيران والدول الكبرى

جانب من المفاوضات بين إيران والدول الكبرى

تخلصت إيران من أكثر مخزوناتها حساسية من غاز اليورانيوم المخصب، بموجب الاتفاق النووي المؤقت الذي توصلت إليه مع القوى الكبرى الست العام الماضي، حسبما ذكرت الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وذكر التقرير الشهري للوكالة الدولية للطاقة الذرية أن إيران أوفت بشروط الاتفاق الذي كان من المقرر أن ينتهي سريانه الأحد، لكنه مُدد مع إجراء بعض التعديلات.

ونقلت وكالة فارس للأنباء عن رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني علاء الدين بروجردي، القول إن بلاده ستعاود التخصيب بنسبة 20 في المئة إذا لم تصل إلى الاتفاق النووي الشامل مع مجموعة الدول الست، إضافة إلى وضع أجهزة طرد مركزي جديدة قيد العمل وتشغيل مفاعل اراك.

ويأتي تقرير الوكالة بينما اتفقت مجموعة الست وإيران مساء الجمعة على تمديد المحادثات الرامية إلى إنهاء أكثر من 10 أعوام من النزاع حول البرنامج النووي لطهران.

وتعمل الوكالة الدولية للطاقة الذرية على التحقق من احترام طهران لعقدها بشكل جيد عبر الاطلاع شهريا على الوضع الميداني لصالح الدول الكبرى.

ووفقا لخطة العمل المشتركة في جنيف، قامت إيران بتخفيض تخصيب نصف مخزونها من اليورانيوم المخصب بنسبة 20 في المئة في يورانيوم مخصب بنسبة 5 في المئة. وتم تحويل الباقي إلى أوكسيد اليورانيوم.

وتوقفت إيران عن انتاج يورانيوم مخصب بمستوى متوسط منذ دخول الخطة حيز التنفيذ، كما قالت الوكالة الذرية التابعة للأمم المتحدة ومقرها فيينا.

وستستأنف طهران والقوى الكبرى محادثاتها في الأسابيع المقبلة على أمل التوصل إلى اتفاق يطوي ملف إيران النووي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG