Accessibility links

روحاني يتصل ببوتين وهولاند وكاميرون مناقشا الملف النووي الإيراني


لقاء سابق بين كيري وظريف

لقاء سابق بين كيري وظريف

أجرى الرئيس الايراني حسن روحاني الخميس اتصالات بزعماء دول كبرى مناقشا معهم الملف النووي في وقت أعلن مسؤول أميركي رفيع المستوى أن العملية العسكرية في اليمن التي تقودها السعودية بدعم لوجستي اميركي لوقف تقدم الحوثيين في اليمن، "لن يكون لها تأثير" على مفاوضات البرنامج النووي الايراني.

وأوضح المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته مع استئناف المفاوضات في لوزان "قلنا دائما بوضوح أن مفاوضات خمسة زائد واحد تركز حصريا على الملف النووي".

وشدد روحاني في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون على ضرورة إلغاء كل العقوبات الدولية في إطار اتفاق نووي.

وقال روحاني إن "الطابع السلمي لأنشطة بلده النووية وضرورة الغاء كل العقوبات الظالمة يمكن أن يقودانا الى تسوية نهائية" للملف النووي الايراني.

وطالب الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند من جهته روحاني بـ "اتفاق دائم ومتين ويمكن التثبت منه"، وذلك خلال اتصال هاتفي أجراه الرئيس الأيراني، بحسب ما أعلنت الرئاسة الفرنسية.

وأوضح بيان الرئاسة أن هولاند، "مع تأكيده الحقوق المشروعة لإيران في الاستخدام السلمي للطاقة النووية، فإنه ألح على ضرورة عمل الجميع بنية حسنة من أجل اتفاق دائم ومتين ويمكن التثبت منه بشأن البرنامج النووي الإيراني يضمن عدم حصول ايران على سلاح نووي".

وأمل روحاني والرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن تتكلل المفاوضات حول البرنامج النووي التي تستأنف الخميس في لوزان ب"النجاح"، بحسب ما أعلن الكرملين.

وأورد بيان للكرملين أن الرئيسين "أعربا عن الامل بأن تتكلل الجولة الجديدة من المفاوضات بالنجاح"، وذلك خلال اتصال هاتفي بينهما.

(تحديث 14:38 ت غ)

أبدى رئيس الوكالة الإيرانية للطاقة الذرية علي أكبر صالحي الخميس تفاؤله بخصوص إمكانية التوصل إلى اتفاق إطار حول البرنامج النووي لإيران قبل تاريخ الـ31 من الشهر الجاري خلال المفاوضات المتواصلة بمدينة لوزان السويسرية.

وربط المسؤول الإيراني بين التوصل إلى اتفاق والتوافق حول المسائل التقنية والسياسية التي لا تزال عالقة، موضحا في تصريحات لوكالة الصحافة الفرنسية أن تلك المسائل مترابطة ببعضها البعض

من جهة أخرى أشار صالحي إلى خشيته من تأثير أحداث دولية جارية على سير مفاوضات لوزان في اشارة إلى التدخل السعودي المدعوم عربيا ضد الحوثيين في اليمن.

وتوقع موفد قناة "الحرة" إلى لوزان كمال علواني أن تترك التطورات في اليمن تأثيرا على المفاوضات المعقدة بين وزير الخارجية جون كيري ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف، لكن حجم تأثير التدخل السعودي في اليمن يبقى غير معروف حتى الآن، والمؤكد حسب موفد قناة الحرة أن التطورات في اليمن ستكون حاضرة على طاولة مفاوضات الوزيرين.

تحديث: 14:36 ت.غ

يعقد وزير الخارجية الأميركي جون كيري ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف سلسلة اجتماعات جديدة في مدينة لوزان السويسرية الخميس، على أمل التوصل إلى اتفاق مبدئي بشأن البرنامج النووي الإيراني بحلول نهاية الأسبوع.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية فضل عدم ذكر اسمه، إن التوصل إلى اتفاق بين إيران والمجموعة الدولية (الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا)، قبل الثلاثاء أمر وارد.

ويوافق الثلاثاء 31 آذار/مارس الموعد النهائي الذي وضعه الجانبان للتوصل إلى اتفاق سياسي يمهد لاتفاق شامل بحلول تموز/يوليو.

وكانت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية ماري هارف، قد قالت الاثنين، إن المجموعة الدولية متمسكة بمواقفها، ومصممة على ضمان منع إيران من امتلاك السلاح النووي.

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، أكد في المقابل، أن طهران متمسكة بمواقفها إزاء القضية، وقال إن إيران تشترط رفع كل العقوبات الدولية المفروضة عليها مقابل التوصل إلى اتفاق نووي.

المصدر: الحرة/وكالات

XS
SM
MD
LG