Accessibility links

جنيف تستضيف جولة مباحثات جديدة حول النووي الإيراني


ممثلة السياسة الخارجية الأوروبية كاثرين آشتون ووزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في جولة جديدة من المباحثات النووية في جنيف

ممثلة السياسة الخارجية الأوروبية كاثرين آشتون ووزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في جولة جديدة من المباحثات النووية في جنيف

استأنفت في جنيف الأربعاء جولة جديدة من المفاوضات بشأن الملف النووي الإيراني بين طهران ودول مجموعة خمسة + واحد.

ووصف الاتحاد الأوروبي الاجتماع بأنه "تقني"، وليس من المتوقع صدور إي إعلان في ختامه. وسبقته محادثات استمرت يومين في جنيف بين خبراء إيرانيين وأميركيين.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن المفاوضات جرت في أجواء جيدة. وأضاف في تصريح للتلفزيون الإيراني، أن العالم بحاجة إلى حل الملف النووي الإيراني في ظل التحديات التي يواجهها، مثل تهديد الإرهاب.

ويأتي الاجتماع بعد أن قررت الأطراف المشاركة (إيران والصين والولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا وألمانيا) في 24 تشرين الثاني/نوفمبر، تمديد مهلة الوصول إلى اتفاق نهائي بشأن الملف.

وقال الخبير الإيراني في الشؤون الإقليمية والدولية حسين رويوران، إن قرار تمديد مهلة المفاوضات إلى حزيران/يونيو من العام المقبل، يظهر في حد ذاته أن الأطراف المتفاوضة لا تقبل بالفشل، مضيفا لـ"راديو سوا"، أن طرفي المفاوضات صارا أقرب إلى الاتفاق من أي وقت مضى.

ووصلت ويندي شيرمن مساعدة وزير الخارجية الأميركي بالوكالة والتي تجري المفاوضات مع طهران عن الجانب الأميركي، إلى جنيف الاثنين، فيما يرأس الوفد الإيراني نائب وزير الخارجية عباس عراقجي.

المصدر: راديو سوا/ وكالات

XS
SM
MD
LG