Accessibility links

logo-print

الاتفاق النووي.. تفاؤل إيراني وتشاؤم أوروبي


وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن التوصل لاتفاق مع الدول الغربية حول الملف النووي الإيراني ممكن قبل 30 حزيران/ يونيو الحالي أو بعد ذلك بأيام قليلة.

وأضاف ظريف في تصريحات له على هامش لقائه في لوكسمبورغ الاثنين وزراء خارجية ألمانيا وفرنسا وبريطانيا والاتحاد الأوروبي أن هناك "التزاما سياسيا من جانب كل طرف من أجل إحراز تقدم في المفاوضات".

وأعلن وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند، من جانبه، أن تفتيش المواقع النووية الإيرانية هو موضوع "غير قابل للتسوية" في حال التوصل إلى اتفاق مع طهران حول برنامجها النووي.

وأضاف هاموند أن الجانبين لم يتوصلا حتى الآن إلى اتفاق في عدة مجالات، وقال "نحتاج إلى بعض المرونة من الجانب الإيراني".

وحدد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس ثلاث نقاط اعتبرها ضرورية للتوصل إلى اتفاق مع إيران تتضمن "الحد من القدرات النووية الإيرانية في مجال البحث والإنتاج، وإقرار نظام مراقبة متقدم يشمل المواقع العسكرية إذا لزم الأمر، والعودة التلقائية للعقوبات في حال خرق إيران التزاماتها".

ومن المقرر أن يضمن الاتفاق النهائي بين القوى الكبرى الست (الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا) الطابع السلمي للبرنامج النووي الإيراني مقابل رفع العقوبات الدولية عن إيران.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG