Accessibility links

logo-print

طهران تتلقى "دعوة شفهية" للمشاركة في مؤتمر جنيف-2


وزير الخارجية الأميركي جون كيري مع نظيره الروسي سيرغي لافروف

وزير الخارجية الأميركي جون كيري مع نظيره الروسي سيرغي لافروف

أعلنت الحكومة الإيرانية أنها تلقت دعوة لحضور مؤتمر جنيف -2 المزمع عقده لوضع حل سلمي للنزاع الدائر في سورية.
ونقل التلفزيون الرسمي الإيراني عن نائب وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان القول إن طهران تلقت دعوة "شفهية" للمشاركة في مؤتمر الذي سيعقد برعاية روسية وأميركية.
وأشار إلى أن إيران طرف مهم في حل الأزمة في سورية.
ولم يذكر عبد اللهيان الجهة التي وجهت الدعوة الشفهية، لكنه قال إن إيران سترد بعد أن تتلقى دعوة مكتوبة في هذا الصدد.
ولم يصدر تعليق على الفور من الأمم المتحدة أو الدول التي تدعو إلى محادثات السلام في جنيف بشأن دعوة إيران.
وفي جنيف، قال دبلوماسي عربي إن مشاركة إيران هي النقطة الرئيسية المعلقة في جهود عقد المؤتمر. وأضاف أنه إذا "أصر الروس على حضور إيران. الأميركيون يرفضون تماما"، مشككا بإمكانية عقد المؤتمر الدولي قريبا وفي ظل الظروف الراهنة.
وكانت موسكو وواشنطن تأملان في البداية في إجراء المحادثات الشهر الحالي، لكن لم يتسن هذا نتيجة لعدة أسباب منها خلافات داخل المعارضة السورية. في الوقت نفسه حققت القوات السورية النظامية مكاسب عسكرية مما عزز موقف دمشق التفاوضي.
XS
SM
MD
LG