Accessibility links

logo-print

معارضون إيرانيون: المجتمع الدولي متساهل مع الإعدامات في إيران


معارضون إيرانيون ينددون بالإعدامات في بلدهم

معارضون إيرانيون ينددون بالإعدامات في بلدهم

اتهم ممثلون للمعارضة الايرانية في المنفى اجتمعوا في باريس السبت المجتمع الدولي والدول الغربية خصوصا بـ"التساهل" مع إيران في موضوع عقوبة الإعدام، منددين بازدياد عمليات الاعدام في هذا البلد.

وقالت باريسا كوهانديل، ابنة معارض حكم عليه بالسجن 10 عوام في 2006 وتعرض مرارا لتهديدات بإعدامه لوكالة الصحافة الفرنسية "لا أفهم لماذا لم يتم الحديث أبدا عن الاعدامات التي حصلت خلال مفاوضات الملف النووي، علما بأن شخصا يتم إعدامه كل سبع ساعات".

وتساءلت كوهانديل، 18 عاما، التي فرت من بلادها سرا خلال الصيف الماضي "إلى متى سيستمر التساهل مع هذا النظام؟"

وتأتي هذه التصريحات وشهادات لمعارضين إيرانيين على هامش المؤتمر الذي استضافته باريس بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة عقوبة الإعدام.

وكشفت إحصاءات تضمنها تقرير للجنة دعم حقوق الإنسان في إيران المقربة من المعارضة وقوع 1869 عملية إعدام منذ تولى الرئيس حسن روحاني السلطة في 2013 بينها 1270 بقيت طي الكتمان.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG