Accessibility links

logo-print

بان: مستعد للتوسط بشأن أموال إيران المجمدة في أميركا


صورة تجمع بان كي مون بالرئيس الإيراني حسن روحاني_أرشيف.

صورة تجمع بان كي مون بالرئيس الإيراني حسن روحاني_أرشيف.

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الجمعة، استعداده للتوسط في الخلاف بين واشنطن وطهران بشأن الأموال الإيرانية المجمدة في الولايات المتحدة.

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف طلب من بان الخميس في رسالة "التوسط بشكل يقنع الحكومة الأميركية بالوفاء بالتزاماتها الدولية وبالإفراج عن الأموال الإيرانية المجمدة في مصارف أميركية".

وجاء رد بان الجمعة على لسان ستيفان دوجاريك المتحدث باسم أمين عام الأمم المتحدة، قائلا "إن المساعي الحميدة للأمين العام تبقى دائما واردة في حال طالب الطرفان بذلك".

وكانت المحكمة الأميركية العليا قررت في الـ 20 من نيسان/أبريل أن على إيران أن تدفع ملياري دولار تعويضات، من أموالها المجمدة في الولايات المتحدة.

ويطالب بهذه التعويضات أهالي نحو 1000 ضحية أميركية سقطوا خلال اعتداءات تمت بتدبير من طهران أو بدعم منها، حسب هؤلاء الأهالي، خصوصا الاعتداء على مصالح أميركية في بيروت عام 1983 وفي العربية السعودية عام 1996.

ووصف الوزير الإيراني في رسالته إلى بان هذا القرار بأنه "سرقة موصوفة تحت ستار قرار شرعي"، محذرا بأن إيران "تحتفظ بحقها في اتخاذ الإجراءات القانونية الملائمة".

ويأتي قرار المحكمة الأميركية بعد تسعة أشهر من التوقيع في فيينا على الاتفاق التاريخي بين الغرب وطهران حول برنامج إيران النووي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG