Accessibility links

logo-print

أنقرة قد تزيد وارداتها من النفط الإيراني بعد رفع العقوبات عن طهران


حقل نفطي في إيران

حقل نفطي في إيران

قال وزير الطاقة التركي تانير يلدز الاثنين، إن بلاده قد تزيد وارداتها من النفط الإيراني فور رفع العقوبات المفروضة على طهران بعد التوصل إلى اتفاق بينها وبين الدول الغربية.

وأوضح الوزير أن كمية النفط الخام الذي تستورده بلاده من إيران التي تعد المزود الرئيسي لأنقرة بالنفط إلى جانب روسيا، يمكن أن ترتفع من 105 آلاف برميل يوميا إلى 140 ألف برميل.

وصرح الوزير لتلفزيون سي إن بي سي أنه "قبل العقوبات، كانت نصف وارداتنا من النفط تأتي من إيران. قد تحدث أمور في دول مختلفة. لكن أولويتنا هي تلبية احتياجات تركيا".

وتأتي هذه التصريحات فيما يتوجه وزير خارجية تركيا أحمد داود أوغلو إلى طهران لتعزيز العلاقات مع إيران.

وأشاد داود أوغلوا بالاتفاق الذي تم التوصل إليه في جنيف بين إيران والدول الست الكبرى في عطلة نهاية الأسبوع.

وكانت تركيا رفضت في وقت سابق من هذا الشهر خفض واردتها من النفط الإيراني. ومنحتها واشنطن تصريحا خاصا باستيراد النفط الإيراني لمدة ستة أشهر، ويتوقع أن تراجع هذا التمديد الشهر المقبل.

وتعد تركيا، التي لا تمتلك الكثير من موارد الطاقة، أحد المستوردين الرئيسيين للنفط والغاز الطبيعي الإيراني.
XS
SM
MD
LG