Accessibility links

logo-print

19 قتيلا في هجومين انتحاريين في #العراق


عراقي أمام محل بعد هجوم انتحاري شمال بغداد

عراقي أمام محل بعد هجوم انتحاري شمال بغداد

لقي 19 شخصا بينهم ضابط في الجيش حتفهم وأصيب أكثر من 40 آخرين بجروح في هجومين انتحاريين استهدفا الأربعاء عناصر الأمن شمال بغداد، حسبما أفادت مصادر أمنية وطبية.

وأكد مصد أمني عراقي أن "11 شخصا بينهم ضابط برتبة عميد في الجيش ومقدم في الشرطة قتلوا وأصيب 20 بينهم عناصر في الجيش والشرطة والصحوة في هجوم انتحاري مزدوج في ساعة متأخرة من ليل الثلاثاء-الأربعاء".

وأوضح المصدر أن "الانتحاري" الذي كان يرتدي حزاما ناسفا استهدف مدخل منزل قائد صحوة الطارمية سعيد جاسم. وأعقب ذلك تفجير انتحاري ثان وسط تجمع لقوات الجيش والشرطة والصحوة لبحث الأوضاع الأمنية في المنطقة.

وأكد مصدر طبي في مستشفى الطارمية حصيلة الضحايا.

مقتل ثمانية في الموصل

وفي الموصل، أفاد مصد أمني عراقي إن "ثمانية أشخاص بينهم طفل وثلاثة من عناصر الشرطة وسائق سيارة إسعاف، قتلوا وأصيب 25 آخرون بجروح في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة".

وأشار المصدر إلى أن "الهجوم استهدف في ساعة متأخرة من ليلة أمس الثلاثاء دورية للشرطة في قرية الموالي" الواقعة غرب الموصل.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" رنا العزاوي من بغداد:



تشهد المدن العراقية أعمال عنف يومية أدت الى مقتل نحو 700 شخص خلال الشهر الحالي، وفقا لحصيلة أعدتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى مصادر رسمية.
XS
SM
MD
LG