Accessibility links

logo-print

آبل ومايكروسوفت تتنافسان في الأجهزة اللوحية


احتدام المنافسة بين آيباد من شركة آبل وسيرفس من مايكروسوفت

احتدام المنافسة بين آيباد من شركة آبل وسيرفس من مايكروسوفت

أشعلت بطاقة دعوة بسيطة أرسلتها شركة آبل الثلاثاء عن تنظيم فعالية في الـ23 من الشهر الجاري دون ذكر المناسبة، المنافسة بينها وبين نظيرتها مايكروسوفت التي من المتوقع أن تطلق في الـ26 من نفس الشهر جهاز سورفس اللوحي المنافس المباشر لـ"آيباد".

وكتبت آبل على الدعوة ما مفاده "لدينا المزيد لنقدمه إليكم وسنظهر لكم بادرة صغيرة".

وكانت وسائل إعلام متخصصة قد تكهنت قبل أسابيع بإطلاق آبل نسخة مصغرة من جهاز "آيباد" اللوحي، حفاظا على قوتها التنافسية في ظل ازدهار الأجهزة الأصغر حجما والأرخص ثمنا بين أوساط منافسيها أمثال غوغل وأمازون.

ولفت المحللون في باركلايز الانتباه إلى أنه "يبدو أنه تم تحديد موعد الفعالية بهدف صرف الانتباه عن مايكروسوفت التي من المزمع أن تطلق النسخة الجديدة من نظام التشغيل ويندوز 8 وجهازها اللوحي سورفس في فترة لاحقة من الأسبوع"، وفق ما ذكرته وكالة الصحافة الفرنسية.
ومن المفترض أن تطرح مايكروسوفت هذين المنتجين في الأسواق في الـ26 من الشهر الحالي، وقد اختارت الشركة يوم الثلاثاء لتعلن أن جهاز "سورفس" الذي سبق أن عرضته في يونيو/حزيران الماضي، لتخوض به غمار سوق الأجهزة اللوحية سيباع في الولايات المتحدة مقابل 499 دولارا، أي نفس السعر الذي يباع به "آيباد".

وسيطرح "سورفس" الذي يتميز بذاكرة أكبر من آيباد (64 غيغابايت مقابل 32) في أسواق ثمانية بلدان هي الولايات المتحدة وكندا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وآستراليا والصين وهونغ كونغ كبداية، فيما يري محللون لدى "سيتي" أن هذه الميزة قد لا تكون كافية لجذب زبائن آبل.

وأعربوا للوكالة عن تشاؤمهم إزاء "حظوظ نجاح جهاز جديد في سوق الأجهزة اللوحية يسعى إلى المنافسة من خلال الوظائف المعتمدة دون سواها"، مضيفين أن "السوق تزخر في الواقع بما يكفي من الأجهزة منخفضة الكلفة، ما من شأنه أن يؤثر سلبا على "سورفس" خلال موسم الأعياد".

يشار إلى أن المنافسة في المجال محتدمة، حيث لا تخفي شركة أمازون أنها لا تسعى إلى كسب الأموال من أجهزتها اللوحية، مفضلة التركيز على الإيرادات التي تجنيها من المحتويات المخصصة لهذه الأجهزة. وقد أعلنت مطلع الشهر الماضي عن نسختين جديدتين من جهاز كيندل فاير ستباعان ابتداء من 199 دولارا.

ورغم هيمنة آبل على سوق الأجهزة اللوحية بجهاز آيباد الذي باعت منه 17 مليون وحدة، ستضطر إلى خطوات في ظل هذه المنافسة الحامية، لذا قد تباع النسخة المصغرة منه ابتداء من 249 دولارا، وفق باركلايز.
XS
SM
MD
LG