Accessibility links

كيري: التحالف الدولي قتل الآلاف من مقاتلي داعش


جانب من اجتماع التحالف الدولي للقضاء على داعش في بروكسل

جانب من اجتماع التحالف الدولي للقضاء على داعش في بروكسل

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن العراق وشركاءه الدوليين حققوا مكاسب هامة في حربهم ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش وتمكنوا من القضاء على الآلاف من مقاتلي التنظيم المتشدد و 50 بالمئة من قادته.

وأضاف كيري، خلال اجتماع لدول التحالف في العاصمة البريطانية لندن، أن القوات العراقية، مدعومة بنحو 2000 ضربة جوية، تمكنت من استعادة 700 كلم مربع من الاراضي التي كانت تحت سيطرة داعش.

ولكن وزير الخارجية الأميركي شدد أن التحالف باستطاعته فعل المزيد ووقف تدفق رؤوس الأموال والمقاتلين الأجانب.

تحديث (18:31 تغ)

​تعقد دول التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة الاسلامية داعش، اجتماعا في العاصمة البريطانية لندن الخميس، يتناول بصورة خاصة خطر المقاتلين الأجانب الذي بات هاجسا يثير قلق الدول الغربية، خصوصا بعد الهجمات الأخيرة في باريس.

ويترأس وزيرا الخارجية الأميركي جون كيري والبريطاني فيليب هاموند هذا الاجتماع الذي يعقد في قصر لانكاستر هاوس غربي لندن، بمشاركة وزراء خارجية 20 دولة بما فيها دول عربية وتركيا. وسيمثل رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بلاده في الاجتماع.

ومن المقرر أن يبحث المجتمعون أيضا تفاصيل الحملة العسكرية ضد التنظيم المتشدد، وسبل تجفيف مصادر تمويله وقطع خطوط إمداداته الاستراتيجية، بالإضافة إلى المساعدات الإنسانية التي يتوجب تقديمها في المنطقة.

وسيتركز البحث بصورة خاصة على مشكلة المقاتلين القادمين من الدول الغربية الذين ينضمون إلى صفوف المجموعات المتشددة في المنطقة.
وقال مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية، إن 17 دولة عززت تشريعاتها لقطع الطريق أمام الراغبين بالالتحاق بصفوف المجموعات المتشددة في سورية أو العراق، معتبرا أن ذلك سيساعد في تبادل وجهات النظر حول القضية، والمقارنة بين مختلف الاجراءات والبحث في كيفية التنسيق بشكل أفضل بين تلك الدول.

وعلى هامش الاجتماع، عقد رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون اجتماعا مع نظيره العراقي حيدر العبادي صباح الخميس، بحث خلاله الطرفان تطورات الموقف الأمني في العراق والتعهدات البريطانية بإرسال مستشارين عسكريين لتدريب القوات العراقية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في لندن صفاء حرب:

وكان التحالف قد عقد أول اجتماع له على هذا المستوى في كانون الأول/ديسمبر في مقر حلف شمال الأطلسي (الناتو) في بروكسل.

وكانت لجنة مجلس الأمن في الأمن الدولي قدرت في تقرير نشرته في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي، عدد المقاتلين الأجانب الذين انضموا إلى تنظيمات متشددة كداعش، بنحو 15 ألف مقاتل قدموا من 80 بلدا.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG