Accessibility links

logo-print

أدين بجرائم ضد الإنسانية.. السجن 40 عاما لكرادجيتش


 الزعيم السابق لصرب البوسنة رادوفان كرادجيتش يمثل أمام قاضي المحكمة الجنائية الدولية.

الزعيم السابق لصرب البوسنة رادوفان كرادجيتش يمثل أمام قاضي المحكمة الجنائية الدولية.

أصدرت المحكمة الجنائية الدولية الخميس، حكما على الزعيم السابق لصرب البوسنة رادوفان كرادجيتش بالسجن 40 عاما بعد إدانته بارتكاب إبادة جماعية وبتسع جرائم أخرى ضد الإنسانية وبجرائم حرب خلال حرب البوسنة.

وكانت المحكمة قد وجهت إلى كرادجيتش البالغ 70 عاما، 11 تهمة بارتكاب إبادة وجرائم ضد الإنسانية، وجرائم خلال حرب البوسنة، التي أسفرت عن سقوط 100 ألف قتيل ونزوح 2.2 مليون آخرين بين 1992 و1995.

وأوقف كرادجيتش في تموز/يوليو 2008 في بلغراد بعد هروبه طيلة 13 عاما، وحوكم أمام محكمة الجزاء الدولية في لاهاي بتهم ارتكاب مجازر.

ومارس كرادجيتش الذي درس الطب النفسي عدة أدوار في حياته، فكان شاعرا ورئيسا وممارسا للطب البديل. وعند توقيفه، لم يكن من الممكن التعرف عليه بشعره الطويل ولحيته البيضاء، وكان يطلق على نفسه اسم "دراغان دابيتش"، المتخصص في الطب البديل.

وعلى الرغم من أن مسلمي البوسنة يعتبرون كرادجيتش المسؤول عن المجازر التي ارتكبت بحقهم، يبقى في نظر العديد من الصرب بطلا من أبطال الحرب التي شهدتها البوسنة بعد إعلان استقلالها.

والأحد، شارك مئات الأشخاص بينهم رئيس كيان صرب البوسنة ميلوراد دوديتش في افتتاح مدينة جامعية في بالي قرب ساراييفو تحمل اسم رادوفان كرادجيتش.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG