Accessibility links

logo-print

وفاة شانكار عازف السيتار وملهم البيتلز


صورة من الأرشيف تظهر عازف السيتار رافي شانكار وابنته أنوشكا

صورة من الأرشيف تظهر عازف السيتار رافي شانكار وابنته أنوشكا

توفي عازف السيتار الهندي الشهير رافي شانكار الذي أثّر في الكثير من الفنانين الغربيين مثل فرقة "بيتلز" عن عمر 92 عاما.

وفارق رافي شانكار الحياة في أحد مستشفيات مدينة سان دييغو في الولايات المتحدة بعد أن دخله للخضوع لعملية جراحية، بحسب وسائل الإعلام.

وأعرب رئيس الوزراء الهندي مانموهان سينغ عن حزنه لرحيل "كنز وطني وسفير عالمي للتراث الثقافي الهندي".

ولد رافي شانكار في مدينة بيناريس على ضفاف نهر الغانج في 7 أبريل/نيسان عام 1920 من عائلة تنتمي إلى أعلى طبقة في المجتمع الهندوسي.

مسيرة شانكار الفنية الطويلة، ألهمت موسيقيين عالميين وحملت الكثير من الإرث الموسيقي الهندي إلى عالم الغرب.
وتتلمذ جورج هاريسون من فرقة "بيتلز" على يد شانكار في الستينات من القرن الماضي وتعاون الاثنان في مشاريع كثيرة، أبرزها حفل من أجل بنغلادش سنة 1971. ولقبه هاريسون بـ"عراب الموسيقى العالمية".

نال شانكار ثلاث جوائز غرامي والعديد من الأوسمة والجوائز العالمية الأخرى. وأوصل الموسيقى الهندية الكلاسيكية إلى مصاف العالمية من خلال جولات أوروبية وأميركية.

وقد وصفت مشاركته خلال انطلاق مهرجان مدينة مونتيري العالمي بولاية كاليفورنيا عام 1967 بالأسطورية.
حينها عزف شانكار ساعات متواصلة أمام جمهور المهرجان الذي عَرف الظهور الأول لعمالقة الموسيقى فيما بعد مثل أوتيس وجيمي هاندريكس.

انشغلت الصحف الأميركية برحيل شانكار، فعنونت صحيفة شكاغو صان "رحيل عازف السيتار ومدّرس فرقة بيتلز".
وكتبت واشنطن بوست "رحيل عازف السيتار الفائز بجوائز غرامي"، أما صحيفة وول ستريت جورنال، فنشرت موضوعا بعنوان "عازف السيتار ترك تأثيرا في الغرب".
XS
SM
MD
LG