Accessibility links

تزايد أعداد المنضمين إلى 'الدولة الإسلامية' في سورية


عنصران من (داعش) في سورية

عنصران من (داعش) في سورية

قال محققون حقوقيون تابعون للأمم المتحدة إن أعدادا متنامية من مقاتلي المعارضة السورية ينضمون إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش)، ودعوا إلى وضع قادته وعناصره في لائحة مجرمي الحرب المطلوبين.

وأطلع أعضاء لجنة التحقيق المستقلة بشأن سورية، التي أنشأها مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة منذ عام 2011، مجلس الأمن الدولي على أحدث تقارير اللجنة بشكل غير رسمي الجمعة، قبل تقديمه الأسبوع المقبل.

وقال التقرير إن عدد السوريين الذين ينضمون للتنظيم أكبر من ذي قبل، وإنهم يسعون إلى إضفاء الطابع السوري على التنظيم.

وقال كبير المحققين البرازيلي باولو بينروري "بدأ الأمر بمقاتلين أجانب. يوجد الآن سوريين أصليين".

وقال أحد أعضاء اللجنة إن غالبية السوريين الذين انضموا إلى التنظيم هم منشقون عن جماعات مسلحة أخرى، ورأى أن (داعش) يحظى بهذا التأييد بسبب المعارك التي كسبها، والمناطق الكثيرة التي استولى عليها.

ورأى العضو أن "الدولة الإسلامية" مرشحة بقوى لأن توضح على قائمة مجرمي الحرب في سورية.

ولم تتمكن اللجنة من مباشرة تحقيقاتها من داخل الأراضي السورية، واعتمدت في تحقيقاتها على إجراء المقابلات الشخصية مع اللاجئين، أو عبر الهاتف وسكايبي مع ضحايا وشهود عيان من داخل سورية، فضلا عن صور الأقمار الاصطناعية والتقارير الطبية.

مقتل 50 جنيا سوريا

وقتل مسلحون من تنظيم (داعش) 50 جنديا على الأقل من الفرقة السابعة عشرة في الجيش السوري، بعد أن نصبوا كمينا لهم خارج مدينة الرقة في شمال البلاد، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم الجمعة.

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن الجنود كانوا ينفذون انسحابا من مقر الفرقة عندما وقع عدد منهم في الأسر في قرية أبو شارب، مشيرا إلى غالبيتهم ذبحوا.

المصدر: المرصد السوري ورويترز

XS
SM
MD
LG