Accessibility links

مفوضية اللاجئين: 224 ألف مهاجر عبروا المتوسط إلى أوروبا


عائلات مهاجرة

عائلات مهاجرة

أعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين الخميس في تقرير لها وصول ما يقرب من 224 ألف لاجئ ومهاجر إلى أوروبا عبر البحر الأبيض المتوسط منذ كانون الثاني/يناير الماضي.​

وقالت المفوضية التي حدثت أرقامها في نهاية تموز/يوليو إنها أحصت 98 ألف مهاجر في إيطاليا و124 ألفا في اليونان. وشهدت الفترة ذاتها مقتل أو فقدان 2100 شخص في البحر المتوسط، بحسب المفوضية، ولا تشمل هذه الأرقام من فقدوا قبالة السواحل الليبية الأربعاء الماضي.

وقال وليام سبيندلر المتحدث باسم مفوضية اللاجئين إن "لدينا أزمة لاجئين على ابواب أوروبا. ومعظم من يعبرون المتوسط يفرون من الحرب أو الاضطهاد، ليسوا مهاجرين لأسباب اقتصادية".

وأضاف سبيندلر أن "سبب حصول ألازمة ليس عدد اللاجئين بل عدم قدرة أوروبا على التعامل مع هذا الأمر بشكل منسق". مطالبا الدول الأوروبية أن تعمل معا لحل الأزمة "بلاد من تبادل الاتهامات".

وفي آخر حوادث الغرق تتواصل عمليات الإغاثة بحثا عن أكثر من 250 مفقودا يرجح أنهم لقوا حتفهم في حادثة غرق مركب قبالة السواحل الليبية حيث أنقذ أكثر من 360 مهاجرا وصلوا إلى باليرمو شمال غرب صقلية على متن سفينة تابعة للبحرية الايرلندية.

السوريون في صدارة المهاجرين

وأكدت المفوضية أن عدد المهاجرين في الأشهر السبعة الأولى من هذا العام تجاوز العدد المسجل العام الفائت. وكانت المفوضية قد أحصت وصول 219 ألفا عام 2014.

وحسب إحصاءات المفوضية فإن 34 في المئة من المهاجرين هم سوريون يليهم الإريتيريون بنسبة 12 في المئة ثم الأفغان بنسبة 11 في المئة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG