Accessibility links

logo-print

وكالة الطاقة: عودة أسعار النفط إلى معدلاتها السابقة مستبعد


موقع لاستخراج النفط في تكساس الأميركية

موقع لاستخراج النفط في تكساس الأميركية

استبعدت الوكالة الدولية للطاقة الثلاثاء تحسن أسعار النفط التي سجلت بعض التعافي بعد تدهورها إلى أدنى مستوى منذ 12عاما، واعتبرت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) مسؤولة عن وفرة العرض الحالية في السوق.

وقالت الوكالة في تقريرها الشهري "من الصعب تصور كيف يمكن لأسعار النفط أن ترتفع بصورة ملحوظة على المدى القصير، خصوصا وأن السوق متخمة بالنفط، بل على العكس، مخاطر تراجع الأسعار على المدى القصير باتت أكبر".

وأضافت أن هناك رؤية سائدة في السوق بأن بلدان أوبك ستبطئ إنتاجها، باستثناء إيران التي عادت إلى السوق في الفترة الأخيرة بعد سنوات من العقوبات الدولية، لكنها أشارت إلى أن إنتاج العراق بلغ مستوى قياسيا جديدا في كانون الثاني/يناير وأن هناك مؤشرات على أن السعودية زادت صادراتها أيضا.

وكتبت الوكالة ومقرها باريس، أن أوبك مسؤولة عن التخمة الحالية في سوق النفط بسبب إمدادات السنة الماضية.

ورأت الوكالة أن نمو الطلب العالمي على النفط سيتراجع في 2016 إلى 1.2 مليون برميل يوميا مقارنة مع 1.6 مليون برميل يوميا في 2015 عندما سجل أعلى مستوى له خلال خمس سنوات.

وكان صندوق النقد الدولي قد خفض الشهر الماضي توقعاته بشأن النمو العالمي هذه السنة إلى 3.4 في المئة.

وارتفعت أسعار نفط برنت في أسواق آسيا الثلاثاء سنتين إلى 32.90 دولارا للبرميل، في حين ارتفع سعر نفط وست تكساس انترميدييت 31 سنتا إلى 30 دولارا.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG