Accessibility links

تحدي 'دلو المياه المثلجة'.. دعوات لمشاركة #السيسي و #المرزوقي و #بنكيران


مشهد لتحدي المياه المثلجة

مشهد لتحدي المياه المثلجة

لم يعد تحدي دلو المياه الباردةIce Bucket Challenge الذي انطلق مطلع الشهر الحالي حبيس حدود الولايات المتحدة، بل تحول إلى حملة عالمية، ساهمت شبكات التواصل الاجتماعية في انتشارها بشكل سريع جدا.

وتقوم الفكرة على قيام شخص بسكب دلو من الماء المثلج على نفسه، وتحدي أشخاص آخرين أن يقوموا بالشيء نفسه في ظرف 24 ساعة، وفي حال امتناعه سيكون مجبرا على دفع مبلغ لا يقل عن 100 دولار لصالح المنظمة العالمية ALSA التي تعنى بالبحث عن علاج لمرض نادر يعرف بـ"التصلب العضلي الجانبي".

وانخرط في هذ المبادرة عشرات من نجوم السياسة والإعلام و الفن مثل أوبرا وينفري وبيل غيتس وبريتني سبيرز وجورج بوش الإبن وديدييه دروغبا.

شاهد بالفيديو بعض نجوم الولايات المتحدة يخوضون التحدي:

وانتقلت هذه الفكرة التي بدأت بسيطة هدفها التوعية ضد المرض من أميركا إلى المنطقة العربية التي تحولت في بعض البلدان إلى حملة لأغراض أخرى غير تلك التي أطلقت لأجلها في الولايات المتحدة.

في المغرب.. التحدي للتبرع بالدم

في المغرب، أطلق ناشطون وشخصيات عامة مبادرة تحدي صب دلو من المياه المثلجة من أجل التشجيع على التبرع بالدم.

ودشن هذا التحدي محمد بوصفيحة المعروف بـ "مومو" وهو مذيع شهير في محطة إذاعة مغربية يحظى برنامجه بمتابعة كبيرة لا سيما من طرف الشباب.

وبرر "مومو" إطلاق هذه الحملة بالنقص الشديد في كميات الدم بمراكز التبرع في عدد من المدن المغربية مثل مراكش والرباط والدار البيضاء.

ونقل "مومو" تحديه إلى أسماء أخرى ضمنهم الكوميدي الفرنسي من أصل مغربي جاد المالح وأمهلهم 24 ساعة لذلك، غير أنهم لم يستجيبوا لمبادرته.

وهنا فيديو التحدي الخاص بـ"مومو":

والتحق فنان الراب المغربي توفيق حازب المعروف بـ"البيغ" بقافلة التحدي.

وبعدما صب دلوا من الماء البارد من على رأسه إلى أخمص قدميه، رفع "البيغ" التحدي في وجه أسماء أخرى في مقدمتها رئيس الحكومة الإسلامي عبد الاله بنكيران.

وقال "البيغ" في فيديو نشر في يوتيوب "إنه صب عليه اليوم دلوا من المياه المثلجة وغدا سيتوجه إلى مركز للتبرع بالدم".

ولم يستجب بعد رئيس الحكومة للتحدي الذي رفعه مغني الراب في وجهه.

شاهد بالفيديو تحدي "البيغ":

تونس.. التحدي عبر بوابة الفن

وانتقلت نفس العدوى إلى تونس، حيث أصابت الوسط الفني بالخصوص.

إذ ظهر فنانون تونسيون في مقاطع فيديو وهم يسكبون الماء البارد على رؤوسهم رافعين التحدي في وجه زملائهم وفي وجه مسؤولين حكوميين مثل رئيس الجمهورية المنصف المرزوقي ووزيرة السياحة أمال كربول ووزير الثقافة مراد الصقلي.

وحافظ التونسيون على الهدف من مبادرة تحدي دلو الماء المثلج، وهو نشر التوعية حول مرض التصلب الجانبي الذي لا تزال أسبابه غير معروفة.

وهنا فيديو للنسخة التونسية لتحدي دلو المياه المثلجة:

لبنان.. نجوى كرم أول المبادرين

كانت الفنانة نجوى كرم أول المشاركين اللبنانيين في التحدي، قبل أن ينتشر بين أسماء فنية ورياضية أخرى كلاعبي منتخب كرة السلة اللبناني والمغنية هيفاء وهبي التي نشرت فيديو لها وهي تخوض تحدي الثلج.

وهذا فيديو يظهر نجوى كرم تتحدى الفنانين راغب علامة وإليسا وأحلام:

وهنا فيديو آخر يصور هيفاء وهبي يصور وهي تقوم بسكب وعاء الماء المثلج على رأسها قبل أن ترشح أسماء أخرى لخوض التحدي كان من بينها النجمة العالمية ريهانا:

مصر.. السيسي يواجه التحدي

في مصر، قام نشطاء بإقحام الرئيس عبد الفتاح السيسي والمغني تامر حسني، فضلا عن وجوه فنية وإعلامية ورياضية أخرى في تحدي دلو المياه المثلجة.

وهذا فيديو لانضمام لاعب كرة القدم المصري "ميدو" لمنافسات "دلو الثلج" ورفعه التحدي أمام عدد من الأسماء ضمنهم المغني عمرو دياب:

واستطاع تحدي دلو ماء الثلج أن يسلط الضوء على هذا المرض، ويعرّف الكثيرين بأعراضه وخطورته، وتمكنت منظمة ALSA الراعية للمبادرة من جمع ما قيمته 53 مليون دولار منذ الشروع في التحدي بداية شهر آب/ أغسطس الجاري.

انتقادات

لم تخل ظاهرة تحدي دلو الماء المثلج من انتقادات حادة، بعد أن وصفها البعض في البلدان العربية بأنها "تقليد أعمى" لا يراعي خصوصية المنطقة، بينما رآها البعض الآخر نموذجا صارخا لتبذير الثروة المائية.

وأظهرت إحصائيات تقريبية في الولايات المتحدة أن أكثر من 25 مليون لتر من المياه أهرقت في هذا التحدي منذ اليوم الأول للإعلان عنه.

  • 16x9 Image

    عبد الله إيماسي

    عبد الله إيماسي حاصل على بكالوريوس في الإعلام سنة 2007، بدأ محررا للأخبار بالقناة الثانية المغربية إلى أواخر 2009، انتقل بعدها إلى الفضائية المغربية الثامنة، حيث ظل يمارس مهام رئيس تحرير نشرات الأخبار إلى حين التحاقه بالفريق الرقمي لشبكة الشرق الأوسط للإرسال MBN.

XS
SM
MD
LG