Accessibility links

هيومن رايتس: الجيش العراقي اتبع وسائل محظورة في معارك الأنبار


أحد أحياء كركوك والذي تعرض للدمار بسبب القصف

أحد أحياء كركوك والذي تعرض للدمار بسبب القصف

اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش الناشطة في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان، القوات العراقية والمسلحين الموالين لتنظيم القاعدة الذين يقاتلونها في محافظة الأنبار بالتسبب بمقتل مدنيين عبر اتباع طرق قتال "محظورة".
وقالت المنظمة في بيان أصدرته الخميس إن "طرق القتال المحظورة من قبل كل الأطراف تسببت في خسائر بشرية ودمار في الممتلكات".
وانتقدت المنظمة الجيش العراقي لقيامه بعمليات قصف "عشوائية على أحياء سكنية"، والمسلحين لانتشارهم في المناطق السكنية وشن هجمات منها.
كما حذرت المنظمة من أن مدينتي الفلوجة والرمادي غرب بغداد تعانيان من نقص في المواد الغذائية والماء والوقود بسبب "الحصار" المفروض عليهما.
وقتل في المعارك الدائرة قرب الفلوجة وفي الرمادي منذ أكثر من 10 أيام نحو 250 شخصا، حسب مصادر رسمية، فيما أعلنت جمعية الهلال الأحمر العراقي أن هذه المعارك تسببت في نزوح 13 ألف عائلة حتى الآن.
XS
SM
MD
LG