Accessibility links

كيف تنجح في مقابلة العمل؟ إليك الإجابات المثالية


Creative Commons

Creative Commons

هل تبحث عن وظيفة العمر؟

إذا وجدتها فلا تذهب إلى مقابلة العمل بدون أن تكون جاهزا لأسئلة مفاجئة: سهلة لكنها ممتنعة، وقد تشعرك بالتوتر وفقدان الثقة في النفس.

أسئلة بسيطة من قبيل: "صف نفسك بكلمة"؟ أو "ما هي أصعب مشكلة واجهتك في الحياة"؟ ستفاجئك. قد تحتشد مئات الأجوبة في دماغك، لكنك لا تجد الرد المناسب في الوقت المناسب. إذا طال صمتك وتفكيرك سترتبك. وآنذاك قد تضيع الوظيفة التي حلمت بها.

هنا نقدم إليك أهم الأسئلة الصعبة خلال مقابلة العمل، والطريقة المناسبة للإجابة عنها:

شيء لم تكتبه في سيرتك الذاتية؟

يقول الملياردير ريتشارد برانسون: "إذا كنت سأقرر تعيين الشخص للوظيفة استنادا إلى ما كتبه في سيرته الذاتية المكتوبة فقط، فلا داع لإضاعة الوقت في إجراء مقابلة شخصية". لذلك فهو يسأل كل مرشح "ما هو الشيء الذي لم تكتبه في سيرتك الذاتية؟

لذلك، يجب أن تحاول التطرق إلى تفاصيل إضافية لم تستطع الإشارة إليها في سيرتك. التحدث بثقة عن تفاصيل معينة يمنحك فرصة جيدة لشرح إنجازاتك العملية وجها لوجه، دون انتظار أن يسألك صاحب العمل عن تلك الإنجازات.

بكلمة واحدة فقط.. من أنت؟

السؤال المفضل لدارا ريتشاردسون، هيرون مديرة المنظمة النسائية YWCA، هو "صف نفسك في كلمة".

تقول إن الأهم من مجرد الإجابة هو أن يفكر الشخص ويبحث بذكاء لمدة ثوان عن كل منجزاته وخبراته. ما تبحث عنه هو إعطاء الشخص الفرصة للتفكير وليس الحصول على إجابة محددة.

مثال لقيامك بحل مشكلة

إذا كنت قد أجريت مقابلات بالفعل، فربما قد واجهت السؤال التقليدي: "أعطني مثالا لقيامك بحل مشكلة معقدة"؟

يقول لازلو بوك، أحد مديري الموارد البشرية في شركة غوغل، إن الشركة تعتمد كثيرا على مثل هذه النوعية من الأسئلة السلوكية. ويضيف أن أهم ما يميز هذا السؤال هو معرفة الطريقة التي تصرف بها الشخص في المواقف الحياتية الحقيقية، وفي الوقت ذاته معرفة تصوره لمعنى كلمة "صعوبة".

مهارتك في السرد

يقول المدير التنفيذي لشركة سينيكسورت لون جييف إن الغرض من سؤال المرشحين عن أهم التحديات والمسؤوليات والإنجازات في حياتهم، هو معرفة مهارات التواصل التي يتمتع بها المرشح، فليس ضروريا معرفة كل تفاصيل حياتك، لكن الأهم هو معرفة طريقة سرد القصة.

ويضيف أن مهارة السرد ضرورية في تحفيز أعضاء الفريق وشرح الأولويات الاستراتيجية بطريقة سهلة، وتسهيل وشرح الأفكار المعقدة للعملاء.

متى بدأت بتحمل المسؤولية؟

تنصح رئيسة شركة بارامور للإعلانات حنا بارامور، المتقدمين للوظائف أن يشيروا إلى الوظائف التي قاموا بها خلال فترة دراستهم الجامعية.

وكلما بدأ الشخص بتحمل المسؤولية في وقت مبكر، كلما عكس ذلك قوة شخصيته.

وتقول بارامور إن السؤال المفضل لديها هو "متى حصلت على أول أجر"؟

ماهي أقوى ملامح شخصيتك؟

لا تعط إجابات على هذا السؤال من نوعية: أنا طموح، أنا دقيق، أنا ملتزم بمواعيد العمل..

يقول المدير التنفيذي لشركة هوتسويت ريان هولمز إنه طرح هذا السؤال على مساعدته التنفيذية وكان ردها : "أنا مثل البط، أبدوا هادئة من الخارج، لكني من الداخل أسارع لإنجاز الأشياء". وقال إن كلامها هو أفضل وصف لمساعد مدير تنفيذي.

احرص على إجابات غير تقليدية.

فشلك وعيوبك

عندما تتحدث عن تجارب الفشل، فأنت تعطي تقييما لقدرتك على تحمل المخاطر، كما تقول رئيسة متاجر شارلوت روس جيني مينغ.

احرص على شرح هذه التجارب الصعبة في العمل والحياة وكيفية تغلبك عليها. تقول إنها دائما تبحث عن الأشخاص الذين لا ينزعجون من الإقرار بوجود عثرات في حياتهم.

وبالنسبة لرائدة الأعمال أليكسا توبل، فهي لن تقبل بتوظيف شخص لا يعرف عيوبه أو نقاط ضعفه.

يجب أن تعرف جيدا عيوبك ونقاط ضعفك وتقر بها وتتحدث عنها بكل صراحة.

احذر هذا الفخ..

لا تنزعج إذا وجهت ببعض الأسئلة الحسابية، فأنت لا تحتاج أن تكون متخصصا في الحساب أو عالما في الرياضيات كي تجتاز المقابلة الشخصية.

انتبه فهذه الأسئلة قد لا تكون سوى خدعة، فقط يتطلب منك عدم التسرع في الإجابة كما يقول مؤسس شركة كونفيرتو زيف زويلينغ.

ماذا تحب أن ترتدي يوميا؟

يهتم أصحاب الأعمال بطريقة تعاملك مع الأخرين، وزيك من أهم علامات ذلك.

إن مهاراتك في استخدام الحاسوب أو عبقرتيك الكتابية والتحليلية، لا تضمن لك الالتحاق ببعض الشركات التي تهتم باختيار الشخص الذي يتمتع بالمرح وروح الدعابة.

المصدر: بيزنس إنسايدر

XS
SM
MD
LG