Accessibility links

logo-print

باريس.. انتهاء عملية احتجاز رهينتين وتوقيف منفذها


قوات الشرطة تطوق مكان الحادث

قوات الشرطة تطوق مكان الحادث

أعلنت مصادر في الشرطة الفرنسية اعتقال مسلح كان يحتجز رهينتين منذ ظهر الجمعة في مركز بريد كولومب، قرب باريس، وتم الإفراج عن رهينتيه.

وقالت هذه المصادر إن الرهينتين لم يصابا بجروح.

وإضاف أحد المصادر "لم يحصل هجوم، الرجل المسلح استسلم بنفسه".

وكانت أعداد كبيرة من قوات الأمن بينها وحدات النخبة، انتشرت في المكان.

والمسلح معروف لدى الشرطة لارتكابه جنحا عامة، واستبعد المحققون سريعا فرضية وجود أي رابط بين هذا الحادث والاعتداءات التي شنها جهاديون ضد مقر أسبوعية شارلي ايبدو الساخرة في باريس، وضد متجر أغذية يهودي ما أوقع 17 قتيلا الأسبوع الماضي في العاصمة الفرنسية.​

تحديث 14:40 ت.غ

أعلنت مصادر في الشرطة الفرنسية احتجاز مسلح لرهينتين ظهر الجمعة في مركز بريد كولومب، قرب باريس، موضحة أن فرضية الإرهاب مستبعدة على ما يبدو.

وبحسب مصادر أمنية عدة، فإن عملية احتجاز الرهائن بدأت قبيل الساعة 12.00 ت غ، وتمكن بعض الأشخاص الموجودين داخل المركز من الفرار. وقد بات المسلح محاصرا مع رهينتين.

وقد اتصل هو شخصيا بالشرطة "ويتكلم بعبارات غير مترابطة" مؤكدا أنه مدجج بالسلاح وقنابل يدوية وبندقية كلاشنيكوف، وفقا للعناصر الأولية من التحقيق.

وتحلق مروحية تابعة لهيئات الإغاثة فوق المنطقة التي ضرب حولها نطاق أمني شديد.

وتناقل مغردون في موقع تويتر صورا تظهر تحرك القوات الأمنية التي توافدت بشكل مكثف إلى مكان الحادث:

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

XS
SM
MD
LG