Accessibility links

logo-print

'الطفل السوري البطل'.. ممثل من مالطا


من مقطع فيديو "الطفل السوري البطل"

من مقطع فيديو "الطفل السوري البطل"

شوهد على نطاق واسع مقطع فيديو لطفل سوري يسقط ارضا بعد اصابته لكنه يقوم ويتابع لينقذ طفة صغيرة ويسحبها من بين الرصاص الذي ينهال عليهما. وسرت موجة تعاطف عالمية مع الطفل الذي وصف بالبطل قبل أن يبلغ منتج أفلام نرويجي هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي أن الشريط فيلم تمثيلي من إنتاجه.

ويظهر الفيلم الذي حصل على ملايين المشاهدات على موقع يوتيوب إطلاق رصاص لا يعرف جهته، وبعدها يظهر الطفل راقدا، ثم تتعالى أصوات خلفية "الله أكبر" عندما ينهض الطفل بعد أن كان يحسب في عداد الأموات أو المصابين.

بعدها يركض الطفل ناحية طفلة ليساعدها على الهروب وسط إطلاق الرصاص الذي لم يصبهما بأذى.

وأبلغ المخرج النرويجي لارس كليفبيرغ بي بي سي إن الفيلم صورت أحداثه في مالطا بهدف فتح نقاش حول معاناة الأطفال السورين في مناطق الصراع.

وقال "إذا قدمت فيلما تمثيليا على أنه حقيقي، سيحصل على عدد كبير من المشاركات وسيتفاعل معه الناس".

وأوضح أن الطفلين هما ممثلان محترفان من مالطا، والأصوات الخلفية للاجئين سوريين يعيشون هناك.

وعلى مواقع التواصل الاجتمايع تويتر، تباينت ردود الأفعال بين من يرى في الطفل بطلا حقيقيا، وبين من يشكك في مصداقية الفيلم من الأساس:

كتبت إيمي : من قال إن الرجولة شارب؟

ورد باهر بأنه يشعر أن المقطع مفبرك:

وقتل أكثر من 11 ألف طفل في النزاع السوري منهم 128 بأسلحة كيميائية و389 برصاص قناصة وفق تقرير نشره مركز أوكسفورد ريسرتش غروب البريطاني للأبحاث.

وتوصلت دراسة إلى أن نحو 10 آلاف طفل دون سن الخامسة، يعانون من سوء حاد في التغذية بينهم نحو 1800، يواجهون خطر الموت.

وأفادت منظمة أنقذوا الأطفال Save the Children وهي منظمة دولية خيرية أن أكثر 2.8 مليون طفل منعوا من الحصول على التعليم، في حين دمرت أكثر من 3400 مدرسة بشكل كلي أو جزئي بمعدل مدرسة من كل خمس مدارس في البلاد.

المصدر: وكالات وصحف

XS
SM
MD
LG