Accessibility links

logo-print

مغردون سعوديون: هذه مشاكلنا التي ليس لها حل


هاشتاغ #مشكلة_في_السعودية_مالها_حل

هاشتاغ #مشكلة_في_السعودية_مالها_حل

يبدو أن موقع الواصل الاجتماعي تويتر أصبح لدى فئة واسعة من نشطاء الإنترنت في السعودية وسيلة لكشف النقاب عن القضايا التي تؤرقهم في حياتهم اليومية.

#مشكلة_في_السعودية_مالها_حل، هاشتاغ لقي إقبالا واسعا، وفي إطاره يناقش نشطاء التواصل الاجتماعي همومهم وآمالهم والتحديات التي تواجههم.

ويصعب حصر المواضيع التي جرى التطرق إليها في هذا الهاشتاغ، لكن إطلالة سريعة على التغريدات والتعليقات التي تضمنها، تعطيفكرة عن أهم القضايا التي يرى السعوديون أنها مشاكل لا حل لها.

المشكلة الأولى.. غياب الحرية

رأت المغردة ديمة العبيد أن المشكلة التي ليس لها حل في المملكة العربية السعودية تتجلى في "تكميم الأفواه بالبلد ومنع حرية الرأي، ومطالبة النرويج بتطبيق حقوق الإنسان".

وفي تغريدة أخرى ورد أن "العقول المنغلقة على نفسها و قانون العيب في المجتمع" يعد أبرز الإشكاليات.

واعتبر مغرد ثالث أن مشكلة البلاد تتجلى في اعتقاد المسؤولين أن "المرأة عورة وهي سبب فساد الأمة".

ولخص ثالث النقاش بالقول إن " جميع مشاكلنا الداخلية تحل بالفتوى، أما مشاكلنا الخارجية يتم حلها بالمال "

وهنا تغريدة أخرى تعدد إشكالات تواجه المجتمع السعودي:

المشكلة الثانية.. انعدام الحوكمة

أكد مغردون آخرون أن أهم الأزمات التي لا أفق لحلها في السعودية، تتعلق بقضايا تدبير مرافق الدولة، إذ أن عددا من المشاريع تشهد اختلالات كبيرة، مما يؤثر بشكل سلبي على الحياة اليومية للمواطن السعودي.

وقد ضرب مغردون مثلا بانتشار المطبات والحفر بطرقات وشوارع عدد من مدن البلاد:

المشكلة الثالثة.. تكافؤ الفرص.. وهم

واتفق عدد من التغريدات على أن أهم عائق لدى المواطن السعودي يتمثل في الفساد وغياب تكافؤ الفرص وعدم منح المناصب الوظيفية لمستحقيها.

وهذه بعض التعليقات حول الموضوع:

XS
SM
MD
LG