Accessibility links

هنية يطالب الفصائل الفلسطينية بالالتزام بالتهدئة


هنية مع أعضاء حكومته خلال كلمة بمناسبة التوصل لاتفاق التهدئة

هنية مع أعضاء حكومته خلال كلمة بمناسبة التوصل لاتفاق التهدئة

طالب رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل هنية جميع الفصائل الفلسطينية بتنفيذ اتفاق التهدئة الذي تم التوصل إليه في القاهرة يوم الأربعاء محذرا في الوقت ذاته من أن حركة حماس سترد إذا لم تلتزم إسرائيل بالاتفاق.

وقال هنية في كلمة للشعب الفلسطيني يوم الخميس "إنني إذ أحيي التزام فصائل المقاومة منذ بدء سريان اتفاق التهدئة أطالب الجميع باحترامه والعمل بموجبه، وعلى جهات الاختصاص الحقوقية والأمنية متابعة ذلك".

أطالب الجميع باحترام الاتفاق والعمل بموجبه، وعلى جهات الاختصاص الحقوقية والأمنية متابعة ذلك
وأضاف هنية في كلمة أمام عدد من قادة حماس ووزراء في حكومته "إننا سنتابع مع الأشقاء في مصر مدى التزام الاحتلال (الإسرائيلي) به ونقول للاحتلال إن عدتم عدنا"، في إشارة إلى الرد الفلسطيني على أي هجمات إسرائيلية.

وتابع هنية أن "فكرة اجتياح غزة بعد هذا النصر انتهت ولن تعود أبدا" مؤكدا أن "غزة ليست الحلقة الأضعف بل عصية على الكسر بمقاومتها والتفاف شعبها وأمتها حولها".

ومضى يقول "أثبتت المعركة والانتصار فيها أن العدو سوف يفكر طويلا طويلا قبل أن يخوض أي معركة مع أي دولة إقليمية تمتلك الصمود".

في غضون ذلك، قال بيان عن مكتب هنية إن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس "هاتفه لتهنئته بالنصر وتقديم العزاء بالشهداء".

وقد سادت التهدئة صباح الخميس في قطاع غزة بعد أسبوع من المواجهات المسلحة أسفرت عن مقتل 155 فلسطينيا وخمسة إسرائيليين.
XS
SM
MD
LG