Accessibility links

حماس تقول إن الدعم الإيراني لها تأثر بعد الصراع السوري لكنه لم ينقطع


عناصر أمنية من حركة حماس في غزة، أرشيف

عناصر أمنية من حركة حماس في غزة، أرشيف

أعلن القيادي في حركة حماس خليل الحية أن الدعم المالي الذي تقدمه إيران لحماس تأثر بسبب موقف الحركة من النزاع السوري "لكنه لم ينقطع".

وأكد الحية في مقابلة نقلها الموقع الالكتروني للمجلس التشريعي الفلسطيني في غزة الخميس أن حركة حماس وإيران لن تختلفا على القضية الفلسطينية، مشددا على أن الحركة حريصة على ألا تتأثر علاقتها السياسية مع أي نظام في الموضوع الفلسطيني.

وتحدث الحية عن مصادر تمويل حماس، بما في ذلك الدعم الرسمي من بعض الأنظمة وفي مقدمتها إيران.

وأضاف أن الدعم المالي لحركة حماس تأثر عقب الثورات العربية لانشغال الشعوب بنفسها وتحول الدعم المالي إلى دول أخرى غير الفلسطينيين.

إلا انه أكد في الوقت نفسه أن الحديث عن أزمة مالية داخل حركة حماس أمر مبالغ فيه، موضحا أن حركته تقوم بتنفيذ مشاريعها ومهامها من عدة جهات، من دون الكشف عن هوية هذه الجهات.

يذكر أن حركة حماس كانت متحالفة مع النظام السوري، إلا أن مسؤوليها أعلنوا بعد فترة من اندلاع الأزمة في سورية وقوفهم إلى جانب معارضي النظام وانتقل قياديو الحركة من دمشق التي استقروا فيها لسنوات طويلة، إلى الدوحة والقاهرة.
XS
SM
MD
LG