Accessibility links

حماس تنتقد طرد نوابها من بلغاريا


نواب من حماس

نواب من حماس

دانت حكومة حماس التي تسيطر على قطاع غزة الجمعة طرد ثلاثة من نوابها من قبل الحكومة البلغارية، مطالبة بالاعتذار الفوري.

وقالت حكومة حماس في بيان للمتحدث باسمها طاهر النونو إنها "تعبر عن احتجاجها لدى الحكومة البلغارية جراء قيام عناصر أمنها باقتحام مقر إقامة الوفد البرلماني الفلسطيني وترحيلهم".

وأضاف البيان، "ندين هذا التصرف الذي يعكس حجم الانصياع للضغوط الصهيونية'" مطالباً صوفيا "بالاعتذار الفوري".

وكانت الحكومة البلغارية قد طردت في وقت سابق من صباح الجمعة ثلاثة نواب فلسطينيين من حركة حماس أثناء قيامهم بزيارة غير مسبوقة لهذا البلد العضو في الاتحاد الأوروبي.

وأوضحت الإستخبارات البلغارية في بيان بعد ذلك أن "أربعة فلسطينيين" بينهم النواب الثلاثة أبعدوا لأنهم "يشكلون تهديدا جديا للأمن القومي".

ووصل النواب الثلاثة إلى صوفيا في 13 شباط/فبراير وهم يحملون تأشيرات دخول لمدة شهر، بدعوة من مركز دراسات الشرق الأوسط للمشاركة في مؤتمر.

من جهته، قال وزير الداخلية البلغاري تسفيتان تسفيتانوف لشبكة التلفزيون "تي في7" أن النواب دخلوا بلغاريا بتأشيرات لكنهم أظهروا منذ دخولهم إلى صوفيا أن لديهم دوافع مختلفة عما أعلنوه".

وكانت بلغاريا نأت بنفسها الخميس من هذه الزيارة، حيث أجرى وزير الخارجية البلغاري نيكولاي ملادينوف إتصالا هاتفيا بنظيره الفلسطيني رياض المالكي ليبلغه أنه لن يتم استقبال النواب الثلاثة من قبل مسؤولين حكوميين.

وتعتبر تلك الزيارة هي الأولى التي يتوجه فيها وفد من حماس إلى دولة عضو في الإتحاد الأوروبي منذ إدراج الحركة على لائحة "المنظمات الإرهابية".

كما أنها تأتي غداة اتهام بلغاريا لحزب الله اللبناني الشيعي القريب من إيران والذي يدعم حماس بالوقوف وراء هجوم على حافلة تقل إسرائيليين وأسفر عن سقوط ستة قتلى هم خمسة إسرائيليين وبلغاري في 18 تموز/يوليو في مطار بورغاس البلغاري.
XS
SM
MD
LG