Accessibility links

تقرير: أكثر من نصف مليون نازح في ليبيا بسبب العنف المسلح


مسلحون من تنظيم فجر ليبيا

مسلحون من تنظيم فجر ليبيا

أعلنت جمعية الهلال الأحمر الليبي الخميس نزوح أكثر من نصف مليون شخص من مناطقهم منذ نحو عام بسبب أعمال العنف في البلاد الغارقة في الفوضى.

وأوضح تقرير للجمعية، نقلا عن وكالة الصحافة الفرنسية، أن طرابلس استقبلت العدد الأكبر من النازحين مع أكثر من 126 ألف شخص فيما سجلت بنغازي، ثاني مدن ليبيا، نزوح نحو 110 آلاف شخص.

والاحصائية هي الأولى شبه الرسمية محليا، لكنها لم توثق حالات نازحين لجأوا إلى أقاربهم في المناطق الآمنة نسبيا، وآثروا عدم البقاء في المدارس والمخيمات، وفق محمد علي الناشط في مجال المجتمع المدني وشؤون النازحين.

وأشار التقرير إلى تفاقم انتشار النزاع المسلح في أكثر من مدينة، مؤكدا حسب معديه أن المناطق الأساسية لأعمال العنف هي بنغازي والمنطقة الغربية ومدينة أوباري ودرنة والمنطقة الوسطى.

ولفتت الجمعية إلى أن مدينة درنة، معقل الجماعات المتشددة بشرق البلاد، شهدت "نزوحا ثانويا"، بينما في الجنوب حيث النزاع المسلح في منطقة أوباري يعتبر "صراعا قبليا داخل المدينة".

وتسيطر على طرابلس منذ آب/أغسطس الماضي ميليشيات "فجر ليبيا" ومعظمها من مدينة مصراتة (200 كلم شرق)، ولجأ البرلمان المعترف به والحكومة المنبثقة عنه إلى شرق البلاد قبل أن تحكم المحكمة الدستورية ببطلان تعديل دستوري انتخب بموجبه البرلمان.

ودفعت هذه الأزمة الأمم المتحدة إلى رعاية حوار لإنهاء الصراع وتشكيل حكومة "وفاق وطني" تضم مختلف الفصائل المتناحرة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG